آراء و تصريحات

دولة أركان الاسلامية و الكورونا

كتب / كريم الرفاعي

منذ إطفاء الضوء عن مسلمي دولة أركان الاسلامية المحتله الذي تعرف بإسم مسلمي بورما و نحن انقطعت أخبارهم عن أبناء الوطن العربي و خاصتا بعد ظهور فيروس كورونا .
أهتمت كل وسائل الإعلام بهذا المرض و تناست هؤلاء المقهورين الذين أيضا يتعرضون لهذا الفيروس داخل مخيمات اللاجئين علي حدود بورما في الأراضي البنجلاديشيه .
كيف يعيشون في ظل هذه الجائحه و هل تقدم لهم منظمة الصحة العالمية الدعم و الخدمة الطبية و الي متي يظل هذا الشعب في الاضطهاد و العالم الاسلامي أجمع يشاهد و يغلق أذانه و يسكت علي كل هذه المزاهل .
أيها الشعب العظيم شعب أركان سنقف جانبكم و سنظل تحارب من أجل الحرية و استقال دولة أركان الاسلامية.