“داعش” يفجر أكبر فنادق الموصل باستخدام مادة “تي إن تي”

أخبار العالم

4862281451475848061أفاد ضابط في الجيش العراقي، أن تنظيم “داعش” أقدم على تفجير فندقًا شمال ميدنة الموصل.وقال الرائد في الجيش العراقي سعدي الشمري، من قيادة عمليات نينوى، للأناضول، إن “معلومات مؤكدة من مصادرنا داخل الموصل، كشفت أن تنظيم داعش فجّر، فجْر اليوم، فندق نينوى أوبري في منطقة الغابات، شمالي الموصل”.

وأوضح الشمري، بأن داعش “قام بوضع براميل معبئة بمادة تي إن تي داخل الفندق وقام بتفجيرها”.

وأشار الشمري أن “الفندق معزول عن السكان في منطقة سياحية وهو من الفنادق الراقية”.

وكان تنظيم داعش قد حول اسم الفندق إلى “الوارثين” عندما سيطر على مدينة الموصل صيف عام 2014.

ويعد فندق نينوى أوبري من أكبر الفنادق بمحافظة نينوى وجرى افتتاحه عام 1986، ويضم 236 غرفة، و20 جناحًا، ويقع على ضفاف نهر دجلة ويتكون من 11 طابقاً.

وانطلقت عملية تحرير مدينة الموصل مركز محافظة نينوى (شمال)، فجر الإثنين 17 أكتوبر الجاري، من تنظيم “داعش” الإرهابي الذي استولى على المدينة في 10 يونيو 2014.