غير مصنف

السعيد كرات وانجازاته فى إدارة كفر الزيات

 بقلم /أمينة عبد الرؤوف

من تواضع لله رفعه واعلا كلمته لانه حفظ كرامته حيث اننى التقطت له صورة دون أن يدرى ووجدت بالمصادفة أن اللافتة على مكتبة مازالت تحمل مسمى وكيل الإدارة فهو لا يعنيه منصب أو كرسى كغيره من عابدين المناصب ويحاولون بكل الطرق مشروعة أو غيرها للحصول عليه .

عند زيارتي انا و زميلى بمنظمة حقوق الإنسان الاستاذ/ منصور طاهر لمكتب مدير إدارة كفر الزيات القيادى المثالى ا/السعيد احمد كرات وكانت زيارة مفاجأة رأيت عدد كبيرمن الجمهور سواء أولياء أمور أو مدرسين أمام مكتب سيادته اعانه الله لاننى رأيت بعينى كم يعانى

ولا يمل ولا يشعر أحدا بآلامه فعذرا لمن لامه لانه لم يراه حقا كما رأيته بالأمس فعند دخولنا قام باستقبالنا برقى ولباقة كعادته حقا الاماكن والمناصب

لها ناسها والاستاذ السعيد هو أساسها حفظه الله وأكثر من أمثاله الشرفاء المحبين للوطن ومصلحة المواطنيين .ما اجمل الرقى فى التعامل بعيدا عن المناصب

ولكن هو يتمنى أن تكون اعظم المكاسب حب الناس له سواء موجودا أو غائب.فخورة بك أستاذى الفاضل واخى الغالى حقاااا مدير إدارة مثالى 🇪🇬✌️ حفظك الله وأكثر من امثالك الشرفاء.