غير مصنف

بين النسيان والذاكرة صراع لا يكاد ينتهي..

كتبت/سماح القصاص

مكتب القليوبية

!! كثيرا ماأسال نفسي ذلك السؤال هل النسيان نعمة أم نقمة.؟؟وخاصة عندما أرى بعضهم يعيش حالة لا مبالاة بما يجري حوله ،

قادرا على نسف ذاكرته بالزهايمر اختيار يفرضه هو على نفسه ليرتاح من وجع حنين أوضجيج ذكريات من مواقف مضت .

من قال أن النسيان غير موجود، النسيان نعمةٌ من الله لولا وجوده لمضينا لانحمل في قلوبنا سوى حزناً يقتلنا ،

ويسحب بنا خلف قضبان الماضي ، وزلزلزل الالم ، ولولا النسيان ماعصى الناس ربهم بعد موت احبتهم ،

ولولا النسيان ماعاشوا بعدهم ، لولا النسيان لما جاءت محبة بعد شجار وشجار بعد محبه ، لولا النسيان ما انجبت انثى بعد ماتذوقت طعم الموت في ولادتها ، لولا النسيان ماتزوج رجل بعد وفاة زوجته ،

وما إستمرت حياة امراه بعد وفاة زوجها وماعاش طفلٌ بعد فقده والديه ،

كثيرةهي الأشياء التي تدل على حقيقة النسيان وانه امور متحمله في حياتنا لا احد ينكر ان ذكرى الاحداث لا تمحى تماما ، لكن وقعها في نفوسنا يمر يوماً بعد يوم حتى تصبح عابرة قد نبكيها وهي مفرحةً ونضحك عليها وهي مؤلمة في وقتها ،

فلكل زمان شعوره ولكل شعور زمان ، ولكن حدثوني أن النسيان نعمة و قالوا ن حجمه يزداد مع مرور الزمن حتى تكاد لا تذكر شيئا لكنني اقول عن أي نسيان تتحدثون ،

لازلت أحيا مع كل تفاصيلهم ملامحهم تصرفاتهم كلماتهم صوتهم حتى زهق مني الوجع وجعي الذي يظهر في كل ايامي ووقتي لا طريقة لإخفائه لا يزال صداها يصدر صدي صوتهم في أذني و كيف أنسى و للنسيان مفكرة تذكرني كل لحظة بما علي نسيانه و ان خانتني الصور و الاصوات

احيانا فشعوري بفقدانكم و بالفراغ عندما تمر في الاماكن التي كانو بها في كل ركن يحوم كل نهاري وليلي حولي اكبر بكثير من أن ينسى أو يخرج من الذكره. كل ما في الأمر أنها تدخل تحت سطح الوعي و تتراكم في عقلك الباطن لتظهر في شكل ما نوبة غضب!!صرخة !!وجع!!لحظة بكاء!! او ربما حلم غريب !!.

ذات ليلة كان النسيان ياتي إلا ان يزيد من شرخ الوجع كانه ما خلق لك فبذلك صراع بين النسيان والذاكره وارشيف الذكريات يا الله لا بل مقبره الذكريات المولمه والمفرحه يتحول النسيان إلى نعمة عندما يخفي عنا المواقف السيئة والحزينة فلولا النسيان لمات الإنسان من كثرة الهموم والأفكار،

لكنه يتحول أحياناً إلى لص وكانه يسرق منا ذكريات جميلة تمنينا بقائها . تخيل لو كل موقف سيّء ف حياتك بيمر قدامك كل يوم وكانه بيحصل دلوقتي حالا بكل تفاصيله ..

متخيل حالتك هتكون ايه تخيل لو كل شخص غالي علينا راح… وفضلنا فاكرين تفاصيل غيابه كل يوم.. فاهم حالتك النفسيه هتكون ازاي احنا فاكرين كل موقف كل شخص وكل ألم عدي علينا،

بس مش عايش معانا ف يومنا وعايش في ارشيف العقل ارشيف الذكريات صدقوني زي مافي نعمة الصحه المال الاولاد الاب والام

، في نعمة النسيان ولكن نسيان تدريجي ولكن مش مسح المواقف ولا مسح الاشخاص ولا مسح الافعال ،

لا في صراع بين النسيان والذكراه ولكن إن الله بينا رحيم يا الله!! ، ربنا من حنيتة زرعها ف قلوبنا كلناعشان نقدر تعيش ونكمل همسات تحياتي سماح