الشيخ الشريف عيد عواد
مقالات

خطبة الجمعة عن سيد شباب أهل الجنة (رضى الله عنه)

الشيخ الشريف عيد عواد
الشيخ الشريف عيد عواد

كتب: د/ عبدالله الناصر حلمى

يخطب الشيخ عيد عواد اليوم من مسجد الرحمن .. الطريق الدائرى بالقاهرة وهذا نص الخطبة:

بسم الله الرحيم الرحيم
عن مولانا وسيدنا الأمام الشهيد وسيد شباب أهل الجنة (رضى الله عنه)
الحمدلله رب العالمين .. الحمدلله وحده لاشريك له
والصلاة والسلام على من نبى بعده (سيدنا محمد وأله وصحبه
خطبة اليوم بمناسبة ذكرى ميلاد سيدى وحبيب أبى عبد الله الحسين (رضى الله عنه)
انه ريحانة المصطفى ، سِبطُ رسول الله – صلى الله عليه وسلم –
ورَيْحانتُه من الدنيا ومَحبوبُه، أبو عبدالله الحسين بن أمير المؤمنين أبى الحسن علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب بن هاشم ابن عبد مَناف بن قُصَي القرشي الهاشمي)).
ولد فيها الامام الحسين(رضى الله عنه) وذلك فى سنة اربع للهجرة فرح الاب على رضى الله عنه بمولدالامام الحسين(رضى الله عنه)
فسمع الجد بالنبأ السعيد فاقبل صل الله عليه وآله وسلم مسرعا الى بيت الحبيبة رضى الله عنها وحمل الوليد المبارك بين يديه واتى بتمرة فلاكها بريقه الشريف وحنكه بها ثم التفت الى على فقال ما سميته قال على سميته جعفرا الا ان النبى صل الله عليه وسلم لم يعجبه الاسم فالمولود كان وسيما جميلا فاختار له جده اسما لم يكن معروفا فى العرب من قبل سماه الحسين (رضى الله عنه.
وعندما بلغ الامام الحسين(لرضى الله عنه)
يومه السابع من عمره المجيد عق عنه جده صلى الله عليه وسلم بكبشين
وقد كان صل الله عليه وسلم يحبهما اى الحسن والحسين حبا شيديدا
وفيما ورد فى فضله رضى الله عنه
……………………………………
وكان يقول كما روى أبو سعيد الخدري الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة
…………………………………………………………….
وعن بريدة بن الحصيب الأسلمي قال
كان رسول الله صل الله عليه وسلم يخطبنا إذ جاء الحسن والحسين عليهما قميصان أحمران يمشيان ويعثران فنزل رسول الله صل الله عليه وسلم من المنبر فحملهما ووضعهما بين يديه ثم قال صدق الله إنما أموالكم وأولادكم فتنة نظرت إلى هذين الصبيين يمشيان ويعثران فلم أصبر حتى قطعت حديثي ورفعتهما
………………………………………………………………….
وعن أم سلمة هند بنت أبي أمية أن النبي صل الله عليه وسلم جلل على الحسن والحسين وعلي وفاطمة كساء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فقالت أم سلمة وأنا معهم يا رسول الله قال إنك على خير
……………………………………………………………………
وعن أبو هريرة قال رأيت رسول الله صل الله عليه وسلم يمص لعاب الحسن والحسين كما يمص الرجل التمرة
………………………………………………………………………….
وروى جابر ابن عبد الله ان النبى صل الله عليه وآله وسلم قال من سره أن ينظر إلى رجل من أهل الجنة ؛ فلينظر إلى الحسين بن علي
…………………………………………………………………………….
وعن أبو هريرة قال النبى صل الله عليه وسلم من أحبهما فقد أحبني ،
و من أبغضهما فقد أبغضني يعني الحسن و الحسين
…………………………………………………………………………..
وقد روى يعلى بن مرة ان النبى صل الله عليه وسلم قال
حسين مني و أنا من حسين ، أحب الله من أحب حسينا ، الحسين سبط من الأسباط
……………………………………………………………………..
فهل ممكن لمسلم بعد هذا الفضل ان يبغض الأما م الحسين(رضى الله عنه)
إن الذى يبغض الأمام الحسين(رضى الله عنه هو مبغض لرسول الله صل الله عليه وسلم لأنه عليه الصلاة والسلام يقول فيما صح عنه
(( من أحبهما فقد أحبني ، و من أبغضهما فقد أبغضني يعني الحسن و الحسين ))
وصل الله وسلم على سيدنا رسول الله ورضى الله تبارك وتعالى عن سيدنا ومولانا وجدنا
سيد شباب أهل الجنة .. وللحديث باقية فى خطبة الجمعة .. اليوم ان شاء الله تعالى ..
والله ولى التوفيق ..