غير مصنف

“سجارة فى البلكونة” و”عدالة السماء” منحت محمود بكر لقب ملك الإفيهات

s72014410912

قدم محمود بكر المعلق الرياضى أسلوبا جديدا فى مجال التعليق على المباريات ميزه عن غيره من أبناء “كاره”، بسبب اعتماد على لغة السهل الممتنع فى رصد أحداث المباريات، وبات صاحب مدرسة فى هذا المجال يميزه عن غيره من المعلقين.

العديد من الإفيهات العفوية التى أطلقها محمود بكر خلال انفعاله مع أحداث المباريات التى علق عليها، ولا ينسى تعليقه الشهير “هبطت عدالة السماء على ملعب باليرمو، خلال مباراة مصر أمام هولندا ببطولة كأس العالم 1990، بعد إحراز مجدى عبد الغنى هدف التعادل فى اللقاء.

ويشتهر محمود بكر بتعليقه الشهير للتنبيه بعد إحراز هدف فى المباريات قائلا، “اللى كان فى البلكونة بيشرب سيجارة بنقوله انه الاهلى أو ابو تريكة خد تمرمة من أحمد فتحى وجاب جون”.

وامتاز بكر بالإفيهات اللحظية التى حازت على قبول الجماهير، لما تحمله من روح الفكاهة، نظرا لاستخدامه الألفاظ الشعبية والمتداولة خلال التعليق على المباريات وهو ما ميز بكر عن غيره من المعلقين الكرويين.

ومن أشهر تعليقات محمود بكر، “بتحصل فى أفضل العائلات”، “شريف عبد الفضيل لسه مركب اللزقة بتاعة كونزو اللى اخترعها الياباني”، “الغلطة بـ75 قرش”، “واحد يقولى يعنى ايه الكوكولا ولا الكاكولا”، “لا فيها لأخفيها”، “الترك ملغم مباحث باين ولا ايه”، “يعنى انا بقول أى كلام”، “واحدة على الواقف وواحدة برضه على الواقف”، “ساعات بيعمل فاولات كده فلاحي”، “كان بياخد كده ادوية عشان بيعمل مقانص عشان بيربى عضلات ظبطوه”، بيخاف يلعب الكرة بقورته فبيلعبها بقرص دماغه”، ا”اللى عامل ضفيرة.. قالك اتنكر يمكن ما يمشونيش ولا حاجة”.

تعليق محمود بكر على سيد حمدى مهاجم الأهلى السابق:

“غية حمام من وادى دجلة” تعليقا على نزول عدد كبير من لاعبى دجلة فى التغييرات.

تعليق بكر على انقطاع الصوت: