دين ودنيا

عاد رمضان فهل سنعود ؟

رمضان كريم وكل عام وحضرتكم والاسرة بكل الخير والبركة

لا تنسون نية الصيام

من الآن قولوا هذه الكلمات :

اللهم إني نويت أن أصوم رمضان كاملاً لوجهك الكريم إيماناً واحتساباً ..اللهم فتقبله مني واغفر لي فيه وبارك لي فيه وزدني علما ..

ذكروا أصحابكم ذكركم الله بالشهادة جميعآ

عاد رمضان فهل سنعود ؟

الغير معقول و الذي قد تعتقد أنه جنون هو موقف أحد أصدقائي الغير متدينين حين زاره شيخ متدين فى بيته … فما أن دخل ذلك الشيخ بيت صديقي حتى قام صديقي و قال للشيخ : “سأثبت لك أنى احتفل بقدومك وزيارتك الطاهرة .. فقط أعطني دقيقة” ..

ابتسم الشيخ الأسمر الذي يشع وجهه نورا وقد جلس فى غرفة الضيوف مسبحاً … ولكن ابتسامة الشيخ الرقيقة ما لبثت أن تحولت لفم مفتوح (على البحري) من الذهول … فلقد رأى صديقي يدخل عليه وفى يده زجاجة من الخمر ويحمل على كتفه سماعات ضخمة تخرج منها موسيقى صاخبة لفرقة من فرق عبدة الشيطان .. ووقف صديقي فى منتصف الغرفة يرقص احتفالا بزيارة الشيخ ثم مال على الشيخ قائلا : (هلت) أنوارك…تشرب بيرة ولا ويسكي يا شيخ إن شاء الله؟

الشيخ هو شهر رمضان وصديقي الغير متدين هو الإعلام العربي الذي نحسن به الظن معتبرين أنه أراد أن يحتفل بقدوم شهر رمضان المبارك (بغشامة) فوضعنا جميعا فى موقف لا نحسد عليه ..

تتسابق القنوات الإعلامية فى ماراثون من الفوازير والمسلسلات والبرامج ذات الإنتاج الضخم ..ولا أدري ما علاقة رمضان الذي هو شهر روحاني له وضع خاص فالعقيدة الإسلامية بالإنتاج الفنى والدرامي والترفيهي وبرامج قصص (كفاح) الفنانين .. ليكون السؤال المنطقي الوحيد الذي يمكن طرحه أمام هذا التناقض هو..( إيه اللى جاب القلعة جنب البحر)!..

مرت السنوات وأخذتني دوامة الحياة وغطى ضجيج معارك الدراسة والعمل على همسة سؤالي الطفولى حتى أراد الله أن تأتيني الإجابة على هذا السؤال من رجل مسن غير متعلم فى الركن الآخر من الكرة الأرضية .

كان ذلك الرجل هو عامل أمريكي فى محطة بنزين اعتدت دخولها لشراء قهوة أثناء ملء السيارة بالوقود فى طريق عملى … وفى اليوم الذي يسبق يوم الكريسماس دخلت لشراء القهوة كعادتى فإذا بى أجد ذلك الرجل منهمكا فى وضع (أقفال) على ثلاجة الخمور… وعندما عدت للـكاشير لمحاسبتي على القهوة سألته وكنت حديث عهد بقوانين أمريكا : “لماذا تضع أقفالا على هذه الثلاجة” .. فأجابنى :”هذه ثلاجة الخمور و قوانين الولاية تمنع بيع الخمور فى ليلة ويوم الكريسماس يوم ميلاد المسيح” !! نظرت إليه مندهشا قائلا : أليست أمريكا دولة علمانية .. لماذا تتدخل الدولة فى شئ مثل ذلك؟ .. فقال الرجل :”الإحترام.. يجب على الجميع احترام ميلاد المسيح وعدم شرب الخمر فى ذلك اليوم حتى وإن لم تكن متدينا .

إذا فقد المجتمع الاحترام فقدنا كل شئ”.

ولكن فى رمضان ستظهر احترامك لهذا (الضيف) الشهر سواء كنت متدينا أم لا ..بالنسبة لى لم تعد القضية فى رمضان قضية هل المسلسلات والأفلام والبرامج الحوارية حلال أم حرام … وليست القضية قضية هل تفسد الفوازير والأغاني المصورة صيامك أم لا … القضية أن الباب سيدق عما قريب ليدخل ضيف كريم بيت كل واحد منا … المتدين وغير المتدين .. الإسلامي و العلماني … المسلم و المسيحي … و سيكون عليك بغض النظر عن أفكارك أو أسلوب حياتك أو مدى تدينك أن تظهر لهذا الضيف … الكثير من الاحترام .

مقال للدكتور مصطفى محمود رحمة الله عليه .. يذكركم بأفعالكم فى رمضان الذى تعتبروه رمضان لو صح رمضان شهر العبادة .

اللهم بلغت أللهم إشهد .. شارك لتصل المعلومة لأحباءك لعلهم يتفكرون .