الرئيسية » تعليم » عفوا لانريد زيادة مرتبات ولكن نريد حقنا القانونى

عفوا لانريد زيادة مرتبات ولكن نريد حقنا القانونى

 

 

 

 

بقلم / خالد الخضري

منذ سنوات يتحدث المسؤلين عن زيادة مرتبات المعلمين ويتهمونا بالباطل باننا نريد و نصر و نطالب بزيادة مرتباتنا المتدنيه و للاسف الشديد تم تصدير هذه الفكرة لفئات الشعب المصرى كافه التى اتهمتنا باننا حيتان دروس و اصحاب مصلحه ولا نعمل ولا نعلم و تطاول السفهاء علينا من سقطاء الاعلام الموجه ومن صغار كتاب الصحف و المواقع الغير معروفه.

و انصاع وراء تلك السقطات للاسف الشديد بعض المسؤلين و لم يفكر مسؤل واحد منهم و قرأ قانون كادر المعلم 155 و لو كان قرأ كان فهم و عرف بان هناك مادة اصيله رقمها 89 فى قانون الكادر تلزم الدوله بصرف حافز اثابه 200% من اساسى الراتب للمعلم شهريا.

و هذا ما نطالب به منذ سنوات هو حق و قانون و ليس زيادة رواتب ولا مطالب فئويه و لكن تلاعب البعض بحقنا و غير المضمون و الحقيقه بانها زيادات و ليست حقوق و واجبات من الدوله تجاه موظف ارتبط بعقد و قانون على اجر معين نظير عمل معين و القانون ملزم للطرفين بالتطبيق و المحاسبه .

و لكن للاسف الشديد اختارت الوزارة محاسبه المعلم و توقيع الجزاءات و الخصومات عليه و لم تلتزم بدفع مستحقاته الماليه التى وضعتها فى قانون الكادر و اتفقت على تنفيذها من 2007 و للاسف الشديد لم تنفذ منه شيئا رغم القرارت و الاحكام واجبه التنفيذ .

و للاسف ايضا يخضع المعلم لقانون الخدمه المدنيه اداريا و يخضع لقانون 155 كادر المعلم ماليا و ينفذ منقوصا منه مادة الكادر و مادة حق المعلم فى صرف كل الحوافز و المكافئات المصروفه لموظفى الدوله و الزيادات السنويه .

و الادهى و المصيبه الكبرى التى توجب محاكمه من قرر واصدر هذا القرار الظالم بتجميد رواتب و حوافز المعلمين على اساسى 2016 و خصم الضرائب و المعاشات و التامينات على اساسى 2017 باى منطق و عقل يحدث كل ذلك لمعلم الاجيال و حامل رايه التقدم و النجاح .

و المسؤل الاول عن تخريج الاجيال وغرس القيم وا لاخلاق و التقاليد و حب الوطن و بنائه و الدفاع عنه نرجو من السادة المسؤلين الوزراء و مستشارى مجلس التعليم و لجنه التعليم بمجلس النواب مراجعه تلك القرارت و العمل على حلها و تنفيذ ما بها لاعطاء المعلم حقه لضمان تعليم جيد و نهضه كبيرة للوطن لانه بدون تكريم و حقوق للمعلمين لن يكون هناك تعليم فاذا شبع المعلم اعطى بلا حساب و ابتكر و بذل الجهد و العرق من اجل رفعه الوطن و تقدمه و نقولها عاليا مدويه تحيا مصر بمعلميها الرجال الشرفاء حاملى مشاعل التنوير و التقدم .

 

Share

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: