ثقافة و فن

السفير المصري في نواكشوط يفتتح مهرجان الأفلام السينمائية المصرية

Ahmed-Fadel-2252

افتتح السفير المصري في نواكشوط، أحمد فاضل يعقوب، مساء أمس الخميس، في المتحف الموريتاني بنواكشوط فعاليات الأيام السينمائية المصرية التي ينظمها المركز الثقافي المصري في نواكشوط.

وأكد السفير يعقوب “أهمية السينما المصرية ودورها في العالم العربي والإسلامي”، داعيا “الجمهور الموريتاني للحضور لمشاهدة هذه الباقة من الأفلام المصرية التي تعرض مجانا”.

وأشار السفير المصري في نواكشوط، في بداية كلمته، إلى تاريخ السينما المصرية التي احتفلت في العام 2007 على مرور قرن على بدايتها، حيث تعرف الجمهور على السينما المصرية من خلال أول فيلم صامت في تاريخ البشرية للأخوين لوميير بعد أسابيع من أول عرض له في باريس.

وقال: “السينما المصرية وإن كانت وسيلة للترفيه إلا أنها في نفس الوقت لعبت أدوارا حضارية وثقافية في غاية الأهمية، فقد ساهمت في خلق سينما عربية تعمل على الحفاظ على الهوية العربية وتعكس قضايا ومشكلات العالم العربي الاجتماعية والاقتصادية”.

وأضاف السفير المصري، أن “السينما ساهمت في تعريف العالم العربي على بعضه البعض، كما أصبحت اللهجة المصرية ذات شعبية كبيرة لدى كل مواطني العالم العربي”، منوهًا بأن “المهرجان يتضمن مجموعة منتقاة من بعض الأفلام السياسية والفكاهية والاجتماعية من بينها ناصر 56 وشئ من الخوف وغيرهما من الأفلام السينمائية”.