آراء و تصريحات

محامون يطالبون النقابة بتوفير دورات تدريبية في مجال التحول الرقمي لخدمات المحاماه

طالب أدهم ملوخية، مؤسس مبادرة “المتر”, نقابة المحامين بتكثيف دورها في توفير الدعم التقني، والتدريبي لأعضاء الجمعية العمومية للنقابة، حتى يتمكنوا من مواكبة التطور التكنولوجي الهائل في العالم، والذي يسير بشكل متسارع، مشيرًا إلى أن العالم تغير بالفعل بعد أزمة “كورونا” ويجب أن ينعكس ذلك على مهنة المحاماة.

وأوضح مؤسس مبادرة “المتر”, أن أزمة فيروس “كورونا” رسخت ثقافة التعامل عن بعد، وإنهاء الخدمات عبر الإنترنت، كما أثرت بالسلب على قطاع كبير من المحامين لإغلاق مكاتبهم بسبب الأزمة، وبالتالي يجب البحث عن مخرج لهذه المشكلة من خلال تقديم خدمات المحاماة عبر الإنترنت.

وأوضح أن مباردة “المتر”، ركزت بشكل أساسي على تلك القضية، من خلال التحول الرقمي لخدمات المحاماه في مصر من خلال مساعدة أكثر من 10 آلاف محامي كمرحلة أولى لتقديم خدماتهم عبر الإنترنت لعملائهم ووكلائهم، مشيرًا إلى ضرورة لعب النقابة دور أكبر من خلال تدريب المحامين على هذه الآلية الجديدة.

وشدد على أن التحول الرقمي لخدمات المحاماه في مصرسيفتح مجالات عمل كثيرة أمام المحامين، ليس داخل البلاد فحسب، ولكن في الخارج أيضًا، خاصة وأن عالم الإنترنت الافتراضي منفتح بشكل كبير، وهناك العديد من فرص العمل التي يمكن للمحامين الشباب الإستفتادة منها، لافتًا إلى أن مجلس النقابة العامة يجب أن يوفر دورات تدريبية في مجال التحول الرقمي لخدمات المحاماه.