ثقافة و فن

فيلم ناجي العلي من أروع أفلام نور الشريف

تقرير / كريم الرفاعي

فيلم ناجي العلي الفيلم الذي أثار ضجة كبيرة من قبل عرضة حيث انه امنع من العرض بل أثر علي صناع الفيلم و علي رأسهم بطل العمل الفنان الراحل نور الشريف رحمة الله.

يتحدث الفيلم عن واقعة الاغتيال التي تعرض لها الفنان الفلسطيني ناجي العلي في لندن في عام 1987، يعود الفيلم بأحداثه إلى الوراء حيث يسترجع المحطات التي مر بها ناجي العلي في حياته بدء من نزوحه مع أسرته إلى لبنان، ثم عمله في الكويت، ثم عودته إلى لبنان مجددًا خلال فترة الحرب الأهلية اللبنانية.

كما أثار الفيلم غضب القيادة الفلسطينية في ذلك الفترة و طالبوا بإيقاف عرض الفيلم .

و تدور أحداث الفيلم ما بين لبنان و لندن و الكويت و يرصد الفيلم مراحل التحول داخل المقاومة الفلسطينية و الاجتياح الإسرائيلي لبنان .

الفيلم من إنتاج عام ١٩٩٢ و إخراج المخرج المصري الكبير عاطف الطيب و قصة المؤلف العبقري بشير الديك و إنتاج الفنان الكبير نور الشريف رحمة الله.

تعرض الفيلم الي حملة شرسة من بعض الفنانين المصريين الذين اتهموا نور الشريف و الفيلم لإهانة مصر و البعض اتهم الفنان نور الشريف الحصول علي دعم خارجي يصل الي ٣ مليون دولار و هذا الكلام عاري من الصحة .

بعد الهجوم الشديد على الفيلم، فكّر نور الشريف في الهجرة من مصر إلى إنجلترا ليعمل في مجالي الإعلام والصحافة، ففي مقال له نُشر بجريدة السياسي 1992، قال الفنان الراحل نور الشريف، إنه أنتج الفيلم ليصحح صورة القضية الفلسطينية بعد الجهد الخارق الذي بذلته الأجهزة الإعلامية في تشويه صورة الفلسطينيين والقضية الفلسطينية.
وشرح أسباب اختياره لشخصية “ناجي العلي” دون غيره من الرسامين، لأنه جمع بين أحلام ومواقف نور الشريف، فلم يكن عميلًا لأحد، ولذلك اغتيل.