تقارير دين ودنيا

الطرق الصوفية في مصر و السودان

تقرير / كريم الرفاعي

علي هامش ضوء التقارب العربي لمحاربة الارهاب و الوقوف صف واحدا لمحاربة كل من يعبث بالامن القومي العربي نعرض تقرير علي الترابط المصري السوداني علي مر التاريخ و خاصتا الارتباط الديني الاسلامي بين الشعبين و خاصتا الارتباط الروحي و هو التصوف نلقي لمحة عن الطرق الصوفية المشتركة بين مصر و السودان .

لقد انتشر الاسلام فى السودان عقب الفتح العربي لمصر علي يد صحابي رسول الله صل الله علية و سلم سيدنا عمرو بن العاص رضي الله عنه و من مصر انتشر الاسلام فى السودان عن طريق التجارة التي كانت قائمة بين مصر و السودان و سريعا ما انتشر الفكر الصوفي فى السودان عقب انتشارة في مصر في بدايات العصر المملوكي و هزيمة جيش التتار و احدي ابرز علما التصوف في هذا العهد الشيخ المعز بن عبد السلام شيخ الازهر الشريف الذي قاد مع السلطان سيف الدين قطز الحرب ضد التتار .

الطرق الصوفية في مصر و السودان في مصر تنتشر العديد من الطرق الصوفية فالمسجل منها فى المجلس الاعلي للطرق الصوفية و هذا المجلس ذو شرعية حكومية 76 طريقة طبقا لقانون 118 لسنة 1976 م و يوجد اكثر من 40 طريقة غير مسجلة في المجلس الاعلي للطرق الصوفية ليصل العدد الاجمالي اكثر من 150 طريقة جميعها تخرج من 6 مدارس رئيسية و هم المدرسة الرفاعية و الدسوقية البرهامية و الاحمدية و القادرية و الشاذلية و الخلوتية .

اما فى السودان تنشر العديد من الطرق الصوفية ولكن لا يمكن حصدها لعدة اسباب اهمهما انه لا يوجد مجلس رسمي يسجل الطرق الصوفية كالمجلس الاعلي للطرق الصوفية المصري فبالتالي يوجد العديد من المدارس التي يصعب معرفتها الا عن طريق الصدفه او البحث الشديد و لكن يوجد طرق قديمة معروفة منذ زمن بيعيد و كلهم يخرجون من نفس 6 مدارس الرئيسية و هم المدرسة الرفاعية و القادلية و الشاذلية و الخلوتية و الاحمدية و الدسوقية البرهامية .

فالمدرسة القادرية او الجيلانية في مصر يخرج منها الطرق التالية ” القادرية القاسمية ” و ” القادرية الفارضية ” اما في السودان يخرج منها الطرق التالية ” القادرية الصادقابية “و ” القادرية اليعقوبابية ” و ” القادرية العركيينية ” و ” القادرية الكباشية ” و ” القادرية كدباسية ” و ” القادرية المكاشفية ” .

فالمدرسة الشاذلية في مصر يخرج منها الطرق التالية ” المحمدية الشاذلية ” و ” العزمية الشاذلية ” و ” الحامدية الشاذلية ” و ” السلامية الشاذلية ” و ” العروسية الشاذلية ” و ” القاوقجية الشاذلية ” و ” المدينة الشاذلية ” و ” العفيفية الشاذلية ” و ” الجوهرية الشاذلية ” و ” الفاسية الشاذلية ” و ” الفيضية الشاذلية ” و ” الحصافية الشاذلية ” و ” الهاشمية الشاذلية ” و ” الجازولية الشاذلية ” اما في السودان يخرج منها الطرق التالية ” الجازولية الشاذلية ” و ” العزمية الشاذلية ” و ” الادريسية الشاذلية ” و ” الميرغنية الشاذلية ” .

اما المدارس الاخري فتشترك معها العديد من الطرق كالطريقة السعدية والطريقة الرحمانية والبدوية والدسوقية و غيرها من الطرق فبعض هولاء الطرق له نفس الشيخ و يتبعون مصر عن طريق تعيين شيخ الطريقة نائبا لدولة السودان لإدارة الطريقة و متابعة المريدين .