غير مصنف

الحياه مجدداً ! الإعلاميه ساره أسامه

14424098_566678680184838_1121088189_o

كتبت/سارة أسامة

مدير مكتب  ايطاليا وكندا

 رغم الصعاب والأزمات الإقتصادية الخانقة ورغم مصاعب الحياه والحروب والعنف المتتالي من حولنا الا أنه يبقي دائما بارقة امل للتمسك بالحياة والتفاؤل والبدئ من جديد ، هناك كثيراً ، من المشاعر نتجاهلها لكي نكمل حياتنا رغم كل شئ يدعونا للتشاؤم دائماً،،، ولكن هناك دائماً بارقه أمل تساعدنا علي تخطي صعاب الحياه وتنبط بداخل قلوبنا نبته أحلام تسعدنا وتزين حياتنا بلون وردي ، كثيراً من العوامل التي تنشط نبضات القلب ، وتغير مصاره حيث السعاده ونظره تفائل لأحلام ورديه تسعد القلب ، من الطبيعي أن نتشائم مما يحدث بمحور حياتنا من صعاب ، ولكن ،، هو الحلم الجميل الذي يسعد حياتنا ونمضي قدما لتحقيق أحلامنا التي لطالما ، دعونا الله أن تتحقق، لذا نسعي جاهدين لنال ما تمنينا ،،، لذالك ، علينا جميعا أن ننظر للحياه بمنظور متسع حيث نراها بالشكل الذي نحلم به ، فمن آراد أن يراها بمنظور ضيق لا يتيح له أن يري الحياه بجمالها الحقيقي رغم صعابها في هذه الحاله نري الأيام تمضي بل السنون ولا نشعر بها هكذا العمر ،! يمضي ويسرع كما لو كان قطار لابد له من نهايه ولكن هذا القطار يمر بكثير من المحطات ، هناك محطات تسعدنا ونلتقي فيها بأناس أحببنا حياتنا معهم وتمنينا أن لا تمضي أيام عمرنا هباءاً، وهناك محطات لانريد أن نقف عندها لبرهه ، قابلنا الكثيرة ومر بحياتنا أناس كثيرون ! ولاحقاً مع مرور القطار سنعرف أناس آخرون وسيظل من أحببناهم وأحبونا ، وسيرحل من لا يحسّن اللقاء، في النهايه سيظل القلب ينبض لمن أحببنا وننسي بكل صدق من لم يصدق اللقاء لذالك! علينا إختيار من آراده البقاء معنا لنهايه العمر ومنهم من لا يحسّن لقاءنا وننخذع في مضمون الصدق لديه فنتمني رحيله ولا نتذكره ملطقاً وكثرا من الناس نحسن اليهم ونتحاور معهم كأنهم روحنا ولكنهم يظهرون علي حقيقتهم بعد مرور الوقت وحينها يحذف من الذاكرة كما لم مراهم من قبل ! لذالك لابد علينا رغم الصعاب، ورغم ما نقابلهم في حياتنا أن ننسي من اساء ونسعد بمن صدق مشاعره معنا ، ونحاول جاهدين علي خلق حياه سعيده لنا ، لا ندع الآخرين ينظمون لنا الحياه فقط نحن مِن نصنع حياتنا بالطريقه التي تسعد قلوبنا رغم الصعاب سيظل الأمل في القادم أجمل بكثير من الماضي، دعوا الماضي يرحل ، وإلا سيرحل معه العمر دون أن نشعر استنشقوا القادم بعطر السعاده تفاءلوا بالحياه كعطر ونسيم ورائحه الهدوء والطبيعة الجميله ، إنظروا للحاضر والقادم بذخات المطر في طروقات الحياه ، تخيلوا حياتكم سعيده مع مِم أحببتم حتي وان لم تلقوهم بعد. أنه الحب والتفاؤل والأمل ، الحب وذخات مطر وطفلين يتسارعون بالسباق الي السعاده رغم البعاد ، إسمعوا أرواحكم أمواج البحور ونسائم السعاده ، عليكم بالتفاؤل وإسعاد أرواحكم بالأمل والحي ستنالون من تمنيتم