أخبار العالم

سجن مراهق أمريكي بقضية تتعلق ب”داعش”

20150910_093025_8075صدر حكم في الولايات المتحدة، الثلاثاء، بسجن مراهق من نيويورك، اتهم العام الماضي بالتخطيط لتقديم دعم لتنظيم داعش المتشدد، لمدة 20 شهرا بعد اعترافه بارتكاب جريمة لا تتصل بالإرهاب.

وأصدر القاضي مارغو برودي في المحكمة الجزئية في بروكلين الحكم على عمران رباني (19 عاما) بعد اعترافه في أبريل بالتخطيط لعرقلة عمل مسؤولين اتحاديين بالقوة والتخويف والتهديد.       

وأبرم رباني، الذي كان يبلغ 17 عاما، عندما ألقي القبض عليه هذا الاتفاق مع الادعاء مقابل إسقاط استئناف على حكم سمح بمحاكمته بوصفه شخصا بالغا باتهام سابق يتمثل في التخطيط لتقديم دعم مادي لتنظيم داعش.

وحكم على رباني أيضا بالخضوع للمراقبة لمدة 3 سنوات بعد انتهاء العقوبة، التي ستحتسب من تاريخ القبض عليه في يونيو 2015.       

وقال ريتشارد ويلستاتر محامي رباني: “أعتقد أنه كان حكما نزيها وعادلا من قبل قاض متمعن ودقيق”.       

ووجهت اتهامات لأكثر من 100 شخص في قضايا تنظرها محاكم اتحادية في الولايات المتحدة منذ عام 2014 بتهم تتصل بتنظيم داعش الذي سيطر على مناطق في سوريا والعراق.