سياسه

محمد فؤاد: قانون الوفد للإدارة المحلية هدفه الإصلاح الإقتصادى والإجتماعى

42016141534199531

شارك الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، وعضو لجنة الإدارة المحلية بالمجلس، اليوم الخميس، بالندوة التى نظمتها مؤسسة المرأة الجديدة بعنوان ” أولويات التشريع للنساء في دورة الإنعقاد الأولي للبرلمان”.

وقال خلال كلمته بالندوة، إن مشروع قانون الوفد للإدارة المحلية، بنى على 3 محاور رئيسية، وهما المحور الإجتماعى حيث يسعى إلي إصلاح المنظومتين “الصحية” “المحليات” ، والقضاء على البطالة وتوفير فرص عمل، وإصلاح المنظومة التعليمية.

وأضاف عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، حسب بيان له اليوم الخميس، أن الإصلاح الإجتماعى هو أول أهداف المشروع حيث أنه يمس المواطن بشكل يومى ومؤثر، وأن المحور الثانى فهو الجانب الإقتصادى، حيث يتبنى إصلاحات هيكلية في الموازنة العامة لخفض العجز، وتشريع قوانين لتشجيع الإستثمار والإصلاح الضريبي ، بالإضافة إلى تشجيع المشاريع القومية، وهذا المحور هو ثانى أهداف البرنامج.

وأشار عضو لجنة الإدارة المحلية بالمجلس، إلى أن الهدف الثالث هو “التواصل” وهو أهم أهداف البرنامج، حيث أنها الآليه التي سيتم من خلالها معالجة أكبر مشكلة في البرلمانات السابقة، وهى عدم التواصل السليم بين أبناء الدائرة ونائب البرلمان، لذلك يقوم البرنامج على إدارة عملية التواصل بين المواطن والنائب، من خلال عدة قنوات كمكاتب خدمات للمواطنين ، ورقم مختصر لتسهيل تلقى الطلبات والشكاوى، وموقع إلكترونى.

وأكد نائب العمرانية، أن التواصل يهدف إلى حل المشاكل، وتلقى المقترحات الفردية، كهدف أول، وثانيا، تحليل البيانات المجمعة من الشكاوى والمقترحات لتعديل القوانين والمنظومات، مشددا على أن منظومة التواصل ستكون كحلقة وصل بين المواطنين والسلطة، ما يسهم بشكل كبير فى رسم السياسات العامة للدولة.

– رئيس “محلية البرلمان”: الانتهاء من قانون الإدارة المحلية خلال أغسطس