أخبار العالم

“مريم” أول مسجد تقوده النساء في الدنمارك “لتسهيل العبادة بشروط المرأة”

2201613103225670screen-shot-2016-02-12-at-12-42-32-pm

تحت اسم “مسجد مريم” تم افتتاح أول مسجد تديره النساء بشكل كامل فى الدنمارك، والذى تقول عنه “شيرين خانكان” مؤسسته وإحدى الأئمة الأربعة الإناث فى بلادها إنه “مشروع نسوى” يهدف إلى تسهيل العبادة “بشروط المرأة”.

وقالت “شيرين” فى مقابلة مع صحيفة “Danish newspaper Politiken” الدنماركية إنها ترى أن المساجد “أماكن يهيمن عليها الذكور ودائمًا ما يسيطر الرجل على منصة التحدث، ويؤم المصلين، وهو مركز الهيمنة”، وأضافت فى مقابلة أخرى مع “Dagsbladet Information” إن “غالبية الأئمة الدنماركيين لا يريدون نساء زميلات”، ولهذا فكرت فى هذا المسجد الذى يقوم على إشراك المزيد من النساء فى الإدارة والأدوار الرائدة فى الصلاة.

وحسب صحيفة “التليغراف” البريطانية، ترى “خانكان” أن مشروعها “سيخفف الحواجز بين الإسلام التقليدى والإيمان بشكله الأكثر معاصرة”.

وأشارت “خانكان” إلى أن “مسجد مريم” يرحب بالرجال الذين يودون تأدية الصلاة والعبادات فى المسجد، ولكنه ليلة الجمعة سيستقبل النساء فقط.

يذكر أن عدد المسلمين فى الدنمارك يقدر بحوالى 270 ألف مسلم، أى ما يقرب من 4.8% من عدد السكان البالغ 5.6 مليون.

يشار إلى أن وضع المسلمين فى الدنمارك تشوبه العديد من التعقيدات خاصة بعد واقعة الرسوم المسيئة للرسول محمد “صلى الله عليه وسلم” عام 2005.