غير مصنف

البورصة تنهي تداولات الإسبوع بأرتفاعات طفيفه

11211_200_168 (1)

إغلاق جيد لتداولات الأسبوع على المؤشرات المصرية ، فى أداء صاعد على مدار الجلسات إنتهاء بجلسة الخميس التى إتسمت بالأداء العرضى التجميعى المائل للصعود على أثر تماسك الأسواق العربية مع بوادر إرتفاع اسعار النفط الذى تجاوز الـ 33 دولار للبرميل للخام الخفيف ، و كذلك تثبيت الفائدة من الفيدرالى الأمريكى ، علاوة على الانباء الإيجابية على الصعيد المحلى .

لينهى المؤشر الرئيسى تداولات الخميس بإرتفاع 0.44% عند 5986 نقطة بعد أن أخفق فى إعادة إختبار منطقة 6000 نقطة للمرة الثالثة خلال الأسبوع مع إستمرار مبيعات الأجانب مقابل شراء متراكم للمستثمرين المصريين و العرب ،، كذلك المؤشر السبعينى الذى قلص كافة مكاسبه الصباحية بعد إختبار منطقة ة الثالثة خلال الأسبوع .كذلك المؤشر السبعينى الذى قلص كافة مكاسبه الصباحية بعد إختبار منطقة 360 نقطة و الأرتداد من قبلها لمستوى الإفتتاح 355.87 نقطة الذى أغلق عندها دون تغيير .

 

جاء ذلك بقيم تداول متوسطة بلغت 395 مليون جنيه . ليرتفع رأس المال السوقى للشركات المقيدة بـ 1.8 مليار جنيه مسجلا 391.326 مليار بنهاية التداولات .

هذا و فى ظل الأداء الجيد للسوق خلال الأسبوع المنقضى على خلفية إهتمام الرئاسة و الحكومة بالنهوض بالبورصة من خلال طرح نسب من الشركات و البنوك الحكومية للقيد بالبورصة و الذى سيتجلى تأثيره الإيحابى مع نجاح أول طرح فى دخول سيولة جديدة بشرائح جديدة من المستثمرين , فإن المؤشرات و الاسهم مرشحة لمواصلة الأداء الإيجابى الصاعد مع المرور بموجات من جنى الأرباح الصحية خلال الجلسة لإعطاء العزم للمؤشرات للوصول لمستهدفاتها الأعلى .

لذا فالإحتفاظ و المتاجرة ببعض السيولة فى ظل التذبذب على الأسهم فى مسارها الصاعد ،، و أسعار النفط المرشحة لمزيد من الإرتفاع مع إتجاه أوبك لتقليص المعروض بدعوة روسيا لمؤتمرللدول المنتجة و المصدرة للبترول خلال فبراير لهذا الخصوص . كما ينصح بالإحتفاظ بسيولة مالية لإقتناص الفرص على الأسهم ذات الأخبار الإيجابية و الإبتعاد تماما عن فتح أى مراكز إئتمانبة …