أخبار العالم

صفحة “آسف يا ريس” تدافع عن مبارك بعد الحكم عليه فى “القصور الرئاسية”

small5201421131818

دافعت صفحة “آسف يا ريس” على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” عن الرئيس الأسبق حسنى مبارك، بعد الحُكْم عليه بالحبس فى القضية المعروفة إعلامياً بـ”القصور الرئاسية” إذ نشر أدمن الصفحة مقالاً له يشمل عدد من نقاط الدفاع عنه.

وجاء فى المقال: “عزيزى الشمتان وعزيزتى الشامتة، مقدر جدا حالة الفرح والشماتة اللى حضراتكم فيها خصوصاً طبعاً بعد 5 سنين من انتصارات الرئيس مبارك المتتالية على 25 يناير المجيدة فبعد الـ70 مليار دولار والذهب والياقوت وقصور مبارك فى دول العالم، انتهى بكم المطاف الى أجرة سباكة ونقاشين!”.

وأضاف المقال: “بصرف النظر عن أن الرئيس مبارك رحل عن السلطة وهو سايب 36 مليار دولار احتياطى نقدى للدولة عملهم من الصفر طوال الـ30 سنة من فترة حكمه، حتى جائت حكومات الثورة المجيدة صرفتهم فى 3 سنين فقط، وبصرف النظر إنه ماصرفش منهم مليم لحد ما وصلهم لرقم 36 مليار، وهذه تعتبر أكبر نسبة احتياطى وصلت إليها دولة مصر فى تاريخها.. بس ده مايمنعش إن مبارك كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين!”.

وتابعت الصفحة: “بصرف النظر عن أن الرئيس مبارك بعد حرب الكويت حصل على شيك باسمه الخاص من أمراء وملوك دول الخليج العربى، تقديرا له على دوره فى حرب الكويت، وأن الرئيس مبارك وضع المبلغ ده كوديعة فى البنك المركزى ولم يمس مليم واحد منها طول فترة حكمة، حتى وصلت الوديعة من مبلغ 4 مليارات لـ9 مليارات جنيه، حتى جاءت حكومة الببلاوى وأهدرت مبلغ الوديعة بالكامل فى 3 شهور فقط حسب تقرير وزارة المالية، بس ده مايمنعش إن مبارك كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين!”.

وأوضحت: “وبصرف النظر عن أن الرئيس مبارك رحل من السلطة وهو سايب جميع قصور مصر كاملة مكملة بجميع المجوهرات والتحف النادرة والآثار التى تقدر بمليارات الدولارات، والتى كما جاء فى تقرير لجنة جرد القصور الرئاسية بتاريخ 16/3/2012 بأن المقتنيات تقدر بمليارت ومبارك لم يسرق شيئاً، بس ده مايمنعش أن مبارك كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين”.

وأكملت: “وبصرف النظر عن أن الرئيس مبارك بما يتمتع من مكانة وعلاقة قوية بجميع دول المنطقة وخصوصًا أنه هو الذى أعاد الجامعة العربية والعرب لحضن مصر بعدما قاطعتنا الدول العربية بعد معاهدة كامب ديفيد، ودوره فى إنقاذ دولة الكويت من الاحتلال العراقى، جعلت جميع ملوك وأمراء دولة الخليج يتمنوا أن يطلب الرئيس مبارك أى طلب منهم. بس ده مايمنعش إن مبارك ساب ده كله وراح يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين، وبصرف النظر عن أن الرئيس مبارك يمتلك 70 مليار دولار فى بنوك سويسرا زى ما بيقولوا، فكان وأنه سهل أوى يجيب كام مليون فكة يصرفهم على تشطيب بيته، إلا إنه كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشيين والسباكين”.

واستطردت: “وبصرف النظر عن أن جميع رجال الأعمال وأصحاب الفنادق والقرى السياحية فى شرم مستعدين لإشارة من مبارك وإنهم يهدوه قصر أو قرية سياحية كاملة، إلا أن مبارك كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين، وبصرف النظر عن أن الرئيس مبارك ساب للدولة ما يزيد عن 24 سيارة خاصة كانت هدية له من أمراء وملوك العالم وجميع الهدايا التى جاءت له ولأسرته حتى ولحفيده المرحوم، بل وتنازل عن راتبه الشخصى الخاص بالأوسمة والنياشين العسكرية إلا أنه كان مستنى يسرق من خزينة الدولة أجرة النقاشين والسباكين”.

وختمت الصفحة قائلاً: “وأخيراً هل مبارك بالسذاجة والغباء اللى يخليه يوم ما يحب يسرق مثلاً زى ما بيقولوا يروح يسرق من أكتر مكان عليه أجهزة رقابية فى العالم وهى خزينة الدولة.. الإجابة لك عزيزى القارئ”.