رياضة

في مانشستر.. سيتي خائف.. ويونايتد يسترجع ذكرياته

Football - Manchester City v Chelsea - Barclays Premier League - Etihad Stadium - 16/8/15 Chelsea's Radamel Falcao, Diego Costa and Cesc Fabregas look dejected after Manchester City's third goal Action Images via Reuters / Carl Recine Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications.  Please contact your account representative for further details.
Football – Manchester City v Chelsea – Barclays Premier League – Etihad Stadium – 16/8/15
Chelsea’s Radamel Falcao, Diego Costa and Cesc Fabregas look dejected after Manchester City’s third goal
Action Images via Reuters / Carl Recine
Livepic
EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or “live” services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.
سيرغب مانشستر سيتي في تجنب المزيد من الاصابات عندما يستضيف اشبيلية الاسباني في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأربعاء مع اقتراب أسبوع حافل للفريق.

وبعد أربعة أيام من لقاء اشبيلية سيلعب سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز مع مضيفه وجاره مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث.

ويفتقد سيتي بالفعل جهود هدافه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو الذي سجل ستة أهداف في مباراتين من بينها خمسة أهداف في 20 دقيقة أمام نيوكاسل يونايتد قبل أن يعاني من اصابة في عضلات الفخذ الخلفية أثناء وجوده مع منتخب بلاده.

كما عانى صانع اللعب الاسباني ديفيد سيلفا من اصابة أثناء وجوده مع منتخب بلاده وسيغيب عن لقاء الغد.

ولم يشارك القائد فنسن كومباني في الفوز 5-1 على بورنموث المتواضع يوم السبت الماضي بسبب عدم اكتمال لياقته كما عانى صانع اللعب الفرنسي سمير نصري من اصابة في عضلات الفخذ الخلفية خلال تلك المباراة.

وقال مانويل بليجريني مدرب سيتي للصحفيين “أفضل اللعب بأجويرو وسيلفا” لكنه أعرب عن “سعادته البالغة” بأداء ثلاثي خط الوسط المكون من رحيم سترلينج وويلفريد بوني وكيفن دي بروين.

ويملك سيتي ثلاث نقاط بالتساوي مع اشبيلية في المجموعة الرابعة بعد الهزيمة أمام يوفنتوس الايطالي والفوز على بروسيا مونشنجلادباخ الألماني.

وسيستعيد خيسوس نافاس جناح سيتي ذكريات فترته السابقة مع اشبيلية والذي خاض معه ما يقرب من 400 مباراة.

وفاز نافاس مرتين بكأس الاتحاد الأوروبي وبكأس السوبر الأوروبية مرة واحدة وبكأس ملك اسبانيا مرتين مع اشبيلية قبل الانضمام لسيتي في 2013.

واستمرت البداية المهتزة لاشبيلية في الدوري الاسباني يوم السبت الماضي عندما حول بطل الدوري الأوروبي تأخره ليتعادل 1-1 على ملعب ايبار المتواضع.

ويحتل اشبيلية المركز 12 بعد مرور ثماني جولات من المسابقة المحلية بعدما حقق انتصارين فقط لكنه فاز 2-1 على برشلونة بطل أوروبا واسبانيا في وقت سابق هذا الشهر.

وقال سيرجيو ريكو حارس اشبيلية بعد لقاء ايبار “التعادل جعلنا نشعر بمرارة لكن الجانب الايجابي هو حصولنا على نقاط للمباراة الثالثة على التوالي.”

وأضاف “هذا سيسمح لنا بمواصلة التطور كفريق رغم أنه لا تزال هناك بعض الأمور التي تحتاج للتحسن.”

وفي الناحية الأخرى من مانشستر، سيعود يونايتد إلى المدينة التي توج فيها بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عام 2008 عندما يحل ضيفا على تشسكا موسكو الروسي.

وأحرز يونايتد لقبه الثالث في كأس أوروبا على حساب غريمه المحلي تشيلسي بركلات الترجيح على استاد لوجنيكي في مايو أيار 2008 ثم عاد للعاصمة الروسية يوم 21 أكتوبر 2009 ليفوز 1-صفر على تشسكا بفضل هدف من أنطونيو فالنسيا.

ويتطلع يونايتد لتكرار هذا الفوز لكن في ملعب خيمكي مع وجود اصلاحات في استاد لوجنيكي من أجل كأس العالم 2018.

وسيذهب يونايتد إلى موسكو بمعنويات مرتفعة بعد فوزه 3-صفر خارج أرضه أمام ايفرتون في الدوري الانجليزي يوم السبت الماضي ليستمر الفريق في المركز الثالث.

وأعرب المدرب الهولندي لويس فان جال عن سعادته باستعادة يونايتد للتوازن بعد الهزيمة بنفس النتيجة على ملعب أرسنال في الجولة السابقة من الدوري المحلي.

وجاءت أهداف يونايتد عبر مورجان شنايدرلين وأندير هيريرا ووين روني الذي لعب في الخط الأمامي مرة أخرى وراء الصاعد المتألق أنطوني مارسيال والمنضم من موناكو قبل بداية الموسم.

وقال فان جال “ربما كانت هذه بداية للعديد والعديد من الانتصارات. أنا لست غبيا ولا أنوي اجراء الكثير من التغييرات يوم الأربعاء.”

وربما يفكر يونايتد أيضا في لقاء قمة المدينة مع جاره وضيفه مانشستر سيتي متصدر الدوري الانجليزي يوم الأحد القادم لكن الفريق يدرك أيضا أنه لا يمكنه الاستهانة بتشسكا الذي يظهر بشكل متميز في المسابقة المحلية.

ولم يخسر تشسكا في آخر 19 مباراة بالدوري الروسي الممتاز ليعادل الرقم القياسي الذي سجله النادي في 2001 وتغلب 3-2 على أورال يوم السبت الماضي ليظل في الصدارة متقدما بخمس نقاط على لوكوموتيف موسكو صاحب المركز الثاني.

لكن ليونيد سلوتسكي مدرب تشسكا انتقد أداء اللاعبين أمام أورال.

وقال سلوتسكي (44 عاما) والذي تولى منذ أغسطس آب الماضي قيادة منتخب روسيا أيضا “من المؤسف أنه لا يمكننا السيطرة بشكل كامل على المباراة.”

وسيفتقد تشسكا جهود بيبراس ناتشو الذي أصيب في الرأس لكن من المتوقع أن يكون زميله في خط الوسط رومان ايرمينكو لائقا للعب بعد معاناته من شد في عضلات الفخذ كما أنه من المرجح أن يشارك قلب الدفاع المخضرم فاسيلي بيرزوتسكي.

ويرغب ايجور اكينفييف حارس تشسكا ومنتخب روسيا في الحفاظ على شباكه نظيفة هذه المرة بعدما اهتزت في آخر 33 مباراة له بدوري الأبطال.