ثقافة و فن

هانى شاكر: منصب النقيب مسئولية كبيرة..وهصلح بين إيمان البحر ومصطفى كامل

2201510165823صرح النجم الكبير هانى شاكر لـ«اليوم السابع» بأن فوزه بمقعد نقيب الموسيقيين يُعد مسؤولية كبيرة على عاتقه، موجهًا شكره لجميع أعضاء الجمعية العمومية لاختياره نقيبًا، خاصة أن الانتخابات أقيمت فى درجة حرارة مرتفعة، ومع ذلك حرص الجميع على التواجد فى أكثر من محافظة للمشاركة فى العملية الانتخابية.

وأضاف «شاكر» أن نقابة الموسيقيين الآن أصبح لها مجلس إدارة سيعمل على إعادة الهدوء فيها من جديد، مشيرًا إلى أنه سيحاول خلال الفترة المقبلة عقد صلح بين النجمين إيمان البحر درويش ومصطفى كامل، لاسيما أن الجميع يعمل فى النهاية لمصلحة النقابة وخدمة أعضائها، وأن العمل فيها تطوعى ولا يستحق أى خلاف بين الأشخاص.

أما عن خطته المقبلة، فأشار النقيب إلى أن من أهم أهدافه مراجعة الحالات المستعجلة للموسيقيين ومتطلباتهم، خصوصا بعد الفترة التى شهدتها النقابة من تعطيل مصالح بسبب عدم الاستقرار داخل النقابة، وأوضح أنه يهدف للارتقاء بالموسيقيين المتقاعدين، ومحاولة تحسين المعاشات، وتوفير دخل مناسب لهم فى جميع محافظات مصر، وأيضًا توفير تأمين يلبى احتياجات الأعضاء والعلاج فى مستشفيات جيدة.

وعن عدم نجاح قائمته بالشكل الكامل، قال هانى شاكر: هذا الأمر لا يهمنى أو يشغل بالى لأننا فى النهاية نعمل بروح الجماعة فى مجلس الإدارة، كما أنها إرادة الجمعية العمومية فى اختيار الأصلح، ونحاول أن نكون يدًا واحدة خلال الفترة المقبلة، لأن نقابة الموسيقيين كيان كبير يجب المحافظة عليه، واسترداد قوته ومكانته من جديد.

ولفت النقيب الجديد إلى أن ترشحه لمقعد نقيب الموسيقيين منذ البداية كان تحديًا كبيرًا، لكنه أقبل عليه بعد أن اعتبره مهمة وطنية.