علوم و تكنولوجيا

تضاعف سوق الأجهزة الذكية خلال 5 سنوات

27يُتوقَّع أن يشهد السوق العالمي للأجهزة المنزلية الذكية نموًا سنويًا بأكثر من الضعف خلال الخمس سنوات القادمة، مدعومًا من التقدم في تكنولوجيا إنترنت الأشياء (IoT) وفقًا لما قاله تقرير، اليوم الثلاثاء، بحسب وكالة الأنباء الكورية “يونهاب”.

ويُقدَّر إنتاج الإلكترونيات الاستهلاكية، والتي سوف تكون وظائفها متصلة بغيرها من الأجهزة النقالة، بأن يصل إلى 223 مليون وحدة سنويًّا بحلول عام 2020، بزيادة بمعدل 134% سنويًا من الإنتاج الحالي البالغ نحو 1 مليون وحدة، وفقًا لوكالة IHS لتعقب السوق.

وبالنظر إلى أن التوقعات تستند فقط على السلع البيضاء، فإن الرقم قد يرتفع إلى ما يصل إلى 700 مليون وحدة بحلول ذلك الوقت، إذا كان يشمل المنتجات الصغيرة مثل أواني طبخ الأرز، وأجهزة تنقية الهواء وأفران الميكروويف.

وجاءت هذه التوقعات في الوقت الذي يسعى فيه منتجو الأجهزة المنزلية في جميع أنحاء العالم للاعتماد على تكنولوجيا الأشياء، وهو مفهوم الربط بين الأجهزة الذكية، في منتجاتها لبروزه كمحرك نمو جديد.

من جانبها تعهدت شركة سامسونج للإلكترونيات بأن تجعل جميع سلعها الإلكترونية تدعم وظائف تكنولوجيا الأشياء IoT، ففي أغسطس من العام الماضي اشترت شركة SmartThings المشغلة للبرنامج الأمريكي في إطار سعيها لأعمال البرمجيات المتنقلة الجديدة.

كما بدأت أيضًا في بيع المنتجات التي تم تثبيتها مسبقًا مع نظام التشغيل الخاص بها تايزن في محاولة لتعزيز وجودها في السوق.

كما طرحت شركة LG للإلكترونيات المنافسة المحلية لسامسونج أيضًا خدمة مماثلة تقوم على تكنولوجيا الأشياء تُسمَّى هوم تشات، تتيح للمستهلكين التحكم في الأجهزة المنزلية عن بُعد عبر أجهزة إرسال نقالة.

ومن المتوقع أن تحتدم المنافسة في سوق الأجهزة المنزلية الذكية، حيث أن أجهزة قليلة من المرجح أن تبقى خلال السنتين أو الثلاث سنوات القادمة وفقًا للتقرير.