جريدة المجالس

عالمك الالكترونى لكل ما هو جديد معانا هتقدر تعرف كل الاخبار المحلية و الدولية من رياضية و سياسية و اقتصادية.







أخبار مصر

وزير السياحة يلتقي وكيل وزارة الخارجية الألمانية

367

صرح د/ محمد حجازي سفير جمهورية مصر العربية في برلين بأن وزير السياحة هشام زعزوع بدأ مشاوراته في العاصمة الألمانية برلين عقب وصوله مباشرة بمقابلة وكيل وزارة الخارجية الألمانية كليمنز فان جوتسيه ومعاونيه بمقر الخارجية الألمانية، حيث أعرب الوزير زعزوع خلال المقابلة التي استهل بها برنامج عمله عقب وصوله مباشرة إلي برلين للمشاركة في أعمال بورصة برلين للسياحة التي بدأت أمس 3 مارس وتستمر لمدة خمسة أيام عن شكر وتقدير الحكومة المصرية لقرار الحكومة الألمانية الأسبوع الماضي رفع تحذيرات السفر البري لمحافظة جنوب سيناء وسانت كاترين قبيل انعقاد بورصة برلين مباشرة.
وأشار الوزير زعزوع إلى أن القرار كان له أبلغ الأثر في الأوساط السياحية المصرية والألمانية والدولية علي حد سواء لما يعكسه هذا القرار من ثقة في سلامة وأمن المقاصد السياحية في مصر وفي محافظة جنوب سيناء. وقد أعرب وكيل الخارجية الألمانية عن شكره للحكومة المصرية علي التسهيلات التي قدمها للوفود الأمنية الألمانية التي زارت مصر مؤخراً للاطمئنان علي المقاصد السياحية.
ومن ناحية أخرى، تناول الوزير هشام زعزوع الجهود المبذولة لعقد المؤتمر الاقتصادي في شرم الشيخ في 13 مارس، مُعبراً عن تقديره للمشاركة الألمانية الهامة في هذا المؤتمر، وعدد الوزير القرارات الاقتصادية الهامة التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال الأشهر الماضية والمشروعات الكبرى التي طرحت مما أسهم في تحقيق الاقتصاد مكاسب شهدت بها المؤسسات الدولية وجهات التصنيف الائتماني.
كما أشار زعزوع إلي حرص الحكومة المصرية علي تنفيذ خريطة الطريق بكافة بنودها بما فيها الاستحقاق الثالث بانتخاب مجلس النواب الجديد والذي تستكمل مصر به مسيرتها الديمقراطية، موضحاً أن التأجيل لحين استكمال التعديلات التي قررها حكم المحكمة الدستورية العليا سيضمن الأساس التشريعي السليم لانتخاب البرلمان الجديد الذي سيتولى مهام تشريعية رئيسية ستؤسس للمرحلة الديمقراطية القادمة.
وقدم الوزير زعزوع كذلك بناء علي طلب الجانب الألماني شرحاً لجهود مصر المتواصلة لمواجهة ومكافحة الإرهاب داخلياً وإقليمياً، مؤكدا علي أن مصر تتطلع لدعم ألمانيا والمجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب مما يستوجب سرعة التحرك والتكاتف الدولي لمواجهة هذه الظاهرة الضارة للأمن الإقليمي والدولي والقيم الإنسانية والأخلاقية التي تجمعنا.