شجاعة نقيب شرطة ينقذ سيدة من الموت بالقليوبية

كتبت/ داليا عادل

رجال الشرطه يؤدون واجبهم الوطنى ولا يهابون الموت ولا يخشون على حياتهم فى سبيل امن وسلامة المواطنين ، رجال يستحقون التقدير ونحن بدورنا نظهر الابطال… بعد حادث فتاه المعادي ،، تظهر لنا حادث بشع مجرد من الانسانيه في مدنيه العبور ،

قام تشكيل عصابي بسرقه بالإكراه وسحل سيدة بالشارع لسرقتها ، ومن خلال لقاءنا مع السيدة/ ب . ح . ث : تبلغ من العمر ٥٦ عام ، فلسطينية مقيمه بمصر ،، تروي لنا قصه الحادث ، كنت ذاهبة إلى المنزل الساعه ١٢ظهر ، اتفاجاءت بتروكسيل واقف بجابني في شخصين نزل منهم شخص يقترب مني افتكرت أن يسأل علي عنوان ،

اتفاجاءت بتثبيتى بخرطوش ناري في راسي ، والآخر بالتروكسيل يشد يدي بقوة شديدة وسحل بقوه في نصف الطريق العام السريع ، وجري فى الشارع عدة أمتار ليتمكن من شنطة يدي ، واصبت فى يدي ورجلي بجروح وكدمات في الراس ، وكنت في خوف ورعب و ذعر شديد للغايه ، وكأنه نجده من السماء تنزل من ربنا تنجدنى من يد هؤلاء المجرمين .

.. على يد البطل الشجاع “النقيب محمد حسن صالح” الضابط بإدارة تامين الطرق والمنافذ بمديرية امن القليوبية ، وسمعنا عن بطولاته الشجاعة فى حماية وتامين وسلامة المواطنين

، الظابط كان متجه الى منزله فى وقت الراحه ، وشاهد الحادث طردهم بسيارته الملاكي الخاصه بمفرده عكس اتجاه الطريق ليتمكن من القبض عليهم ، وعرض حياته للخطر لأنهم مسلحين واطلقوا على الظابط النار بطلقات كثيفة مما أدى إلى تبادل النار من الظابط عليهم بطلقات نارية ،

طردهم من مكان الحادث مدنية العبور الى منطقة النهضة ، والحمد لله ربنا وافق الظابط البطل ، وقبض عليهم بمفرده فى دائرة النهضة السلام ، وسيطر علي الموقف بمفرده واتكتب ليا عمر جديد على يد الظابط ، وربطهم واخذ اسلحتهم وشنطة اليد ،

الشنطة فيها كل متعلقاتي وأوراق الشخصية والوثيقة الفلسطينيه ، وفرحت أن الظابط قبض عليهم عشان ماحبيت يتكرر هذا الحادث لشخص اخر ، في الحقيقة مر علي يوم ولا الافلام الهند ، وكفايه الرعب الي حصل ليا وعشت فى ، اللهم لك الحمد والشكر ، وربنا يهديهم ويتوب عليهم ، ذهبت إلى قسم مدنية العبور ، لعمل محضر رقم ٥٠ اداري العبور بتاريخ ٣/١/٢٠٢١م ، ضد المتهمين المهتم الأول : ك. س. ي م مواليد ٢٢/٢/١٩٩٩ عاطل ومقيم ب شبرا الخيمه تاني القليوبية…

والمتهم التاني : ي. س. ي مواليد ٩/٩/٢٠٠٤ ويقيم بذات العنوان المتهم الأول ، الحادث كان الساعه ١٢ ظهرا ، وتم تحويل المتهمين الى نيابة العبور المسائية الى المستشار أحمد رجب رئيس نيابه العبور ،

وتم استجوابى واستجواب الظابط لما حدث ليا ، وتوجهت بعده جوابات للوزارة الداخلية ، ومدير أمن القليوبية ، والسفارة الفلسطينيه ، اطلب بتكريم الظابط البطل الذى أنقذ حياتي من الموت ، والشكر والثناء أهم مقابل يحتاج له الشخص على عمله ،

ليعطي دفعه معنوية وشجاعة أكثر ليستمر فى العطاء ، ويجب علينا أيضا أن نكون شاكرين لمن قدم لنا المساعدة وواقف بجانبنا ، أوجه شكري للنقيب “محمد حسن صالح ” الظابط بإدارة تامين الطرق والمنافذ بمديرية امن القليوبية ، على مابذلوا من مجهود وتعب لينقذ حياتي من الموت هذا الظابط الخلوق الذي عرض حياته للخطر يستحق الشكر والتكريم من وزارة الداخلية ،

وجميع أجهزة الدولة لأنه أنقذ حياتى من الموت من يد المجرمين ….. هذا النقيب ‏نموذج مشرف يستحق التقدير والاحترام ، مخلص لوطنه أقسم على حماية المواطنين والوطن ويستحق التقدير ، مثال لرجال الشرطه الشرفاء ، لتقديم روحه فداء للوطن والمواطنين ، وهذا الظابط يعمل بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى ،

لتحقيق الامن والامان للمواطن فى مصر اي كان جنسيته ، ويعمل على تحقيق وتنفيذ التطوير لأجهزة الشرطة ومهارات رجال الشرطة لحفظ الأمن والسلام لمصرنا الحبيبة تحيا مصر وحفظ الله رئيسها البطل القائد عبد الفتاح السيسى ، وجيشها وشرطتها وشعبها العظماء وتحيا مصر …

عن خالد

شاهد أيضاً

( رئيس إتحاد الميني فوتبول أحمد سمير يشهد إفتتاح دوري الميني فوتبول الموسم الثاني بين سيوة وإتحاد بسيون)

متابعة الاعلامية/د.نورا الشناوى أطلق رئيس الإتحادين المصري والعربي للميني فوتبول أحمد سمير سليمان اليوم الخميس …