جريدة المجالس

عالمك الالكترونى لكل ما هو جديد معانا هتقدر تعرف كل الاخبار المحلية و الدولية من رياضية و سياسية و اقتصادية.







أخبار مصر

أبو النصر يبحث مع “جودة التعليم” مشروع “المدرسة الداعمة”

محمود-ابو-النصر-وزيرالتقى الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم، اليوم الخميس، بالدكتورة يوهانسن عيد رئيس الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، بحضور الدكتور علاء السيد عبد الغفار نائب رئيس الهيئة للتعليم قبل الجامعي.

تم خلال اللقاء استعراض العديد من الموضوعات، ومن أهمها عدد المدارس المتقدمة للاعتماد من قبل الهيئة خلال الفصل الدراسي الأول، والمدارس التي قامت الهيئة بزيارتها خلال الفترة الماضية، كما تم التأكيد على جدية تلك الزيارات والمتابعة المستمرة لنتائجها، والإشارة إلي المدارس التي اعتذرت عن استقبال زيارات الهيئة نتيجة إجراء أعمال الصيانة والترميمات بها، حيث تم التنسيق لإجراء تلك الزيارات بعد انتهاء أعمال الصيانة.

كما تمت مناقشة مشروع المدارس الداعمة الذي يتم تنفيذه طبقا لبروتوكول التعاون بين الوزارة والهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، وتم استعراض المدارس الداعمة والتي يبلغ عددها 278 مدرسة بواقع مدرسة بكل إدارة تعليمية، والأسس التي تم اختيار تلك المدارس بناء عليها، وكذلك المواد التدريبية التي انتهت الهيئة من إعدادها للمساهمة في تأهيل تلك المدارس للاعتماد.

وتم استعراض المدارس المدعومة التي سوف تتلقى الدعم في محيط المدارس الداعمة، والتأكيد على استبعاد المدارس التي تعمل لفترتين دراسيتين، وكذلك المدارس ذات الكثافات المرتفعة لحين زوال أسباب تلك الكثافات، وتوفير الإمكانيات التكنولوجية لإجراء تدريبات الجودة والاعتماد اللازمة باستخدام نظم التعليم الإلكترونية.

وتم خلال اللقاء استعراض الإعداد والتجهيز المشترك بين الوزارة والهيئة لعقد ورشة عمل مشتركة حول التوجيه الفني وتفعيل نظم الجودة في التعلم، والمقرر عقدها على مدار يومي 27 ` 28 ديسمبر الحالي، بمشاركة مستشاري المواد الدراسية، وموجهي عموم المواد الدراسية ومديري إدارات الجودة بكافة المديريات التعليمية، حيث تهدف الورشة إلي تفعيل دور التوجيه الفني في ضمان جودة مؤسسات التعليم قبل الجامعي، وتبادل الخبرات المتميزة بين موجهي العموم على مستوى الجمهورية، وتوحيد المفاهيم ذات العلاقة بمعايير جودة الفاعلية التعليمية ودور التوجيه الفني في تحقيقها، والتعرف على المشكلات التي تعوق عمليات التوجيه الفني وسبل حلها لتحسين جودة العملية التعليمية، وتوثيق العلاقة بين الأطراف المعنية بمتابعة وتقويم كيفية استيفاء معايير جودة العملية التعليمية بما يضمن إعداد خريج جيد.

أ ش أ

%d مدونون معجبون بهذه: