غير مصنف

الشاب ميمون التدموتي رمز للفنان المغربي الراقي و المبدع الذي في كل مرة يشرف بلده و محبييه بعطائه الدائم

كتبت السفيرة الإعلامية العربية كنزة سمود

مكتب المغرب

الشباب ميمون التدموتي إنطلق في مسيرته سنة 2005 حيث شق طريقه بثباث و كان يعلم أن حب الناس سيحالفه لاطالما يعمل بجد لكنه توقف قليلا عن الغناء ليعود بعد ذلك

بحب أكبر و إبداع أكثر تميز الشاب ميمون من مواليد مدينة العيون الشرقية لكنه الآن مستقر بعاصمة الشرق وجدة بالمملكة المغربية …يطرح في كل مرة مجموعة من الأغاني التي تضيف رونقا جذابا للراي

و لاسلوبه الجميل في الغناء بينما معظم جمهوره من أصحاب الرقي و في كل مرة يطرح عمل جديد تجدهم يتهافتون على سماعه

و على توثيق ذلك المغرب بطن للفانين و شاب ميمون التدموتي خير دليل على ذلك هذا الفنان الذي عرف بمثابرته

و أمانته و حصانته الفنية و ثقافته المليئة بالعطاء