غير مصنف

مصطفي كامل يطالب بتكاتف المجتمع المدني مع الدولة

كتبت : نجلاء عماره

دائما ما تظهر اصالة المصريين الجدعان و انهم علي قدر الالتزام والمسؤلية والوقوف مع بعضهم البعض ولافرق اطلاقا بين المصريين وتلك هي قوة الشعب المصري الذي يثبت دائما انه الاقوي

ويتحمل الشدائد في كافة الازمات ومع بداية ظهور فيروس كورونا المستجد بالصين اتخذت الدولة المصرية اجراءات احترازية واستباقية جنبها مخاطر عديدة وخسائر مادية متعددة نتيجة حنكة وحكمة القيادة السياسبة والتعاطي دائما مع تلك الامور ولانه من طينة

هذا الوطن تلقف احد ابناء الصعيد رجل الاعمال/ مصطفي كامل تلك الدعوات ولم ينتظر دعوة احد ولكنه كان القدوة وسط اهالي الصعيد ويلقبوه بابن البلد الجدعنة ودائما يقف مع اهالي قريته

في حل كافة الازمات والمشكلات ولم يفارق اهله بل دائما وكان ومازال وسطهم ليشاركهم افراحهم واحزانهم فدائما نجده وقت الشدائد يقف يدا بيد ليساند الجميع فى محنتهم وفى ظل

هذه الظروف العصيبه التى تمر بها البلاد نجده يقوم بمبادرة قويه لتطهير وتعقيم عدة مراكز وقراها ونجوعها حيث يتحمل بمفرده جميع النفقات ردا لجميل البلد عليه والتى إن دلت تدل على اصالته

وكما عاهدناه دائما فإنه يحث الجميع دائما بالوقوف خلف القيادة السياسبة والقوات المسلحه والشرطة وكل الاجهزة الامنية والمعنية خلال تلك الفترة وغيرها لاننا في حالة حرب وعلينا جميعا

أن نتكاتف مع الدولة المصرية سواء بالمبادرات الشخصية او التبرع لصالح البلاد . وقد اثبت السيد/ مصطفى كامل للجميع ان خير ما انجبت هذه الارض هو الانسان . الانسان الذي يأبى ان يتأخر على ابناء بلده

اذا احتاجوه فيكون حاضرا في وقت الحاجة وسندا و دعما في وقت الضعف و امانا حقيقيا من السقوط فمن كانت هذه افعاله فهو أولى ان نمتن له جميعا و نذكره في الحضور والغياب بكلمات الشكر

والاعتزاز راجين من المولى عز وجل ان ينعم عليه بنعمة العافية و الصحه و يحفظه برعايته