انسانيات بدون قيد او شرط…قصة حقيقية حدثت لى شخصيا

غير مصنف

كتبت/ وفاء ممتاز

كنت فى زيارة لامريكا عند ابنتى و كنت اعانى من آلام فى ظهرى فنصحتنى ابنتى للذهاب لطبيب للفحص و اوصانى بعمل علاج طبيعي وفعلا ذهبت و بعد الانتهاء من الجلسة و عند الدفع فوجئت

بأن الممرضة ترد لى ثمن الجلسة و قالت ان المريضة التى كانت قبلى دفعت ثمن الجلسة لاول مريضة بعدها وانصرفت دون ان تعرف من هى و لا ما ديانتها ولا ما لونها ولاعمرها ولا أى شئ … وقد كنت أنا .

. و بقى أثر عمل تلك السيدة التى لا أعرفها و لن أقابلها أبدأً مرة أخرى على نفسى يمكن لأيام و انا سعيدة بأن هناك مازال ناس تُعطى بلا مقابل بل بدون حتى معرفتها للشخص التى وهبت له الشعور بالسعادة حتى و لو للحظات .

. صنعت السعادة و أهدتها لإنسان لا تعرفه مجرد أنها رسمت ابتسامة على شفتيه فما بال من نعرفه !!!

ووصلتنى الرسالة ..

رسالة الإنسانية .. رسالة حب الخير .. رسالة إسعاد الآخرين دون قيد او شرط .

يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ .
# لمسة_ وفاء