*ألحركه الشعبيه فى حب مصر تدين وترفض التطاول على فخامة السيد رئيس الجمهوريه *ألسيسى رمزا لمصر فمن اهانه قدأهان الوطن

غير مصنف


كتبت /هبه سليم ،،،

و وريم دبوره

فى بيان إعلامى أصدرته الحركه الشعبيه فى حب مصر عقب الزياره الاولى للمهندس عبدالرحمن الشهاوى عضو المجلس الرئاسى للحركه وأمين عام المجالس الشعبيه والمحليه وذلك بمقر الامانه العامه لمحافظة الدقهليه وبصحبة الدكتوره داليا الاتربى عضوالمجلس الرئاسى والاستاذ صبرى على المسؤل المالى والادارى للمحافظه والدكتور ممدوح عبدالحكيم مؤسس ورئيس الحركه
حيث تم مناقشة اخر التطورات التى حدثت على الساحه السياسيه الفتره الماضيه حيث انتهت المناقشات بإصدار بيان اعلامى للحركه كان نصه
فى الوقت الذى ينتصر فيه قواتنا المسلحه الباسله فى توجيه ضرباتها القويه ضد الارهاب حتى اقتربت تماما من قلع جزوره التى توحشت وتصرطنت فى وارض الوطن وفى نفس الوقت ايضا الذى نجحت فيه القياده الحكيمه برئاسة الزعيم عبدالفتاح السيسى على بناء وطن جديد مليئ بالمنشئات والمؤسسات
لم يجد فيه عملاء الخارج والداخل حلا لدعم الارهاب سوى الاشاعات الكاذبه حتى وصل بهم الامر للتطاول على فخامة السيد رئيس الجمهوريه فكان لزاما علينا ككيان شعبى يمثل كل طوائف الشعب المصرى ان نرفض بشده كل من تطاول سواء بالقول او الاشاعه المغرضه ضد السيد رئيس الجمهوريه
حيث قال فى البيان المهندس عبدالرحمن الشهاوى سكرتيرعام محافظة البحيره الاسبق وعضو المجلس الرئاسى للحركه وأمين عام المجالس الشعبيه والمحليه بأن فخامة ألسيد رئيس الجمهوريه الرئيس عبدالفتاح السيسى هو رمزا للوطن ومن تطاول عليه فقد أهان كل المصريين واننا كشعب مصر نطالب السلطات المصريه بسرعة ضبط وإحضار المدعوه محمدعلى المأجور من جهات دعم الارهاب لتقديمه الى محاكمه عسكريه عاجله بتهمة إهانة الوطن فى شخص رمز الوطن واننا نرفض كل قول يضر بشخص الزعيم عبدالفتاح السيسى
كما صرحت الدكتوره داليا الاتربى بأن الرئيس الذى حمل كفنه على يديه مضحيا بروحه وأولاده واسرته فداء لمصر وهو الذى انقذ مصر وشعبها من الضياع والهلاك واسترد ثورتها المجيده التى اختلسها الارهابيون لمصالحهم فليس من المعقول أن يهان فى شخصه او صفته فواجبنا نحو ههذا الرمز أن نكرمه كل يوم وندين له بالفضل
اما الاستاذ صبرى على امين الشؤن الماليه بالدقهليه قال أن الحركه الشعبيه فى حب مصر ترفض شكلا وموضوعا كل تطاول على زعيم مصر صاحب الفضل بعد الله سبحان وتعالى بعد ان انقذ البلاد من مخطط الاجندات الاجنبيه
كما صرح الدكتور ممدوح عبدالحكيم بأن الحركه بكامل تشكيلاتها بكافة انحاء الجمهوريه قيادات واعضاء يقفون صفا واحدا من خلف رئيس الجمهوريه ندعم خطواته فى إعادة بناء الوطن وان الجماعه الارهابيه اصبحت لا حيله لها ولا قوه بعد ان حول الرئيس عبدالفتاح السيسى ثورة الحروب الى ثورة الاعمار والبناء فى نفس الوقت الذى حارب فيه الارهاب لقلع جذوره تماما فلم يجدوا اسلوبا غير الاتجاه لطريقة الاشاعات والفتن الفتاكه ولكن ثقتنا الكبيره فى شعب مصر التصدى لتلك الفتن وعدم تصديق كل مايقال وطالب البيان وسائل الاعلام المختلفه بالتصدى لتلك الظاهره كما طالب البيان كافة اعضاءالحركه بالجمهوريه بالوقوف صفا واحدا قلبا واحدا داعمين لكل مؤسسات الدوله فى الفتره الحاليه
ألله الوطن تحيا مصر تحيامصر