غير مصنف

أزمة تهدد استمرار مركز شباب شبراخيت البحيرة.

. كتبت : اسماء السنباطى

مكتب البحيرة

مركز شباب شبراخيت هو مركز من أقدم المراكز على مستوى المحافظة حيث نشأ عام 1961م تقريبا حيث انة كان يخدم الكثير من المرافق العامة فى مركز شبراخيت و حاليا يخدم حوالى 300 الف نسمة

حيث انة يضم الكثير من الشباب فى انشطة مختلفة سواء فريق كرة القدم او فريق كرة اليد و غيرها من الأنشطة الرياضية و مع ذلك يقابلة بعض المشاكل التى تهدد استقرار المركز و استمرارة بدلا من المحافظة علية و تطوير و تزويدة باحتياجاتة اللازمة الا انة مهمل تماما من قبل الدولة ولكن إحدى اكبر المشاكل التى تقابله

هى الارض المقام عليها المركز حيث أن هذة الارض ليست مملوكة رسميا للمركز و قد دارت بعض المشاكل بين أصحاب الارض و هم الورثة الرسميين لهذة الارض و مركز الشباب مع ان هذة المشاكل قد بدأت قبل عام 2000 تقريبا الا انها لم تحل بعد حتى يومنا هذا رغم تدخل بعض النواب فى ذلك الوقت و بالاتفاق بين أصحاب الارض و المركز وافقوا أصحاب الارض على بيعها

و تم تقدير سعر الارض حيث قدرت قيمة الارض بمبلغ مليون و نصف فى ذلك الوقت و بالفعل بدأت الوزارة بدفع المبلغ المقدر على ثلاثة دفعات و تم دفع الدفعة الأولى و الثانية بالفعل الا انة لم يتم دفع الدفعة الثالثة

و انقضت مدة العقد و لم يتم دفع الدفعة الثالثة و اعتبر العقد كان لم يكن و بدأت المشكلة من نقطة الصفر مجددا و مازالت هذة المشاكل مستمرة حتى عام 2013 مع بحث أصحاب الارض عن حقهم و بعد لجوئهم للمحاكم و القضايا حكمت المحكمة لصالح أصحاب الارض بحق استرجاعها بحكم نهائى و حين جاء وقت تسليم الارض لأصحابها حدثت الكثير من المشاكل من اهل البلد لمعارضتهم هذا القرار استنادا إلى أن هذا المركز هو منفذ الرفاهية الوحيد لهم حيث

يقام فية كل الاحتفالات و الأعياد و لم يستطيع أصحاب الارض استرجاع أرضهم و تتوالى المشاكل حتى يومنا هذا حيث يرتفع سعر الارض أضعاف مضاعفة حتى وصل فى يومنا هذا إلى سبعة عشر مليون و نصف جنيها و لم ينتهى الخلاف بعد و مازال أصحاب الارض يبحثون عن حقهم و مازال المركز ضائعا ما بين الخلاف و الالتزامات الملقاة على عاتقة من مرتبات العاملين بة و رعاية الفرق الموجودة بة و الدعم البسيط جدا

التى يكاد يكون منعدم الذى يتلقاة المركز لذا نرجوا من سيادة وزير الشباب و الرياضة و السادة النواب الحاليين القليل من الاهتمام لمركز شباب شبراخيت و الوصول لحل يرضى جميع الأطراف _ شكرا واجب للأستاذ محمد شعبان مدير مركز شباب شبراخيت على تعاونة و تزويدنا بالمعلومات و المستندات اللازمة.