” أشرف عبد الغفور ” عيد ميلاد سعيد

تقارير ثقافة و فن منوعات

تقرير / كريم الرفاعي

علي هامش احتفال الفنان المصري القدير أشرف عبد الغفور بعيد ميلاده المجيد نهنئ سيادته و نتمني له دوام الصحة و العافية .

ولد الفنان أشرف عبد الغفور في 22 يونيو 1942 حصل على دبلوم المعهد العالي للمسرح قسم تمثيل عام 1963. متزوج من ابنة عمه، وهو والد الفنانة ريهام عبد الغفور وشقيقها تامر عبد الغفور وشقيقتها ريم، وجد لخمسة أحفاد (أشرف، تامر، منة الله، محمد، عمرن أولاد ريم ويوسف ابن ريهام).

شهد المسرح أولى خطواته الفنية، وكانت البداية عام 1962 من خلال مسرحية “جلفدان هانم”، تلتها مسرحيات “سليمان الحلبي”، و”ثلاث ليال” عام 1965، ثم “موتى بلا قبور” 1966، و”مصرع جيفارا” 1968، و”وطني عكا” 1968، و”النار والزيتون” 1969. وآخر أعماله المسرحية دور “جلوستر” في مسرحية “الملك لير” عام 2008 بطولة يحيى الفخراني و إخراج أحمد عبد الحليم و ترجمة الدكتورة فاطمة موسى عن رواية الأديب العالمي شكسبير .

وفي السينما، شارك أشرف عبد الغفور في عدد من الأفلام السينمائية، منها “الشيطان” عام 1969 للمخرج محمد سلمان وقصة وسيناريو وحوار أحمد ثروت، و”رجال في المصيدة” عام 1971 إخراج محمود فريد وسيناريو وحوار محمد إسماعيل رضوان عن قصة ليسري الإبياري، و”صوت الحب” عام 1973 من إخراج حلمي رفلة وقصة وسيناريو وحوار عدلي المولد المحامي، و”الشوارع الخلفية”عام 1974 للمخرج كمال عطية وسيناريو وحوار عبد المجيد أبو زيد عن قصة عبد الرحمن الشرقاوي، و”لا شيء يهم” عام 1975 إخراج حسين كمال والسيناريو والحوار لممدوح الليثي عن قصة الكاتب الكبير إحسان عبد القدوس.

وللتليفزيون قدم أشرف عبد الغفور العديد من المسلسلات الدرامية الناجحة، منها “القاهرة والناس” عام 1967، و”دعاء الماضي”، و”حسابي مع الأيام”، و”نفوس معذبة”، و”زهرة الجبل”، و”فارس بلا جواد” عام 2002 بطولة وتأليف محمد صبحى وإخراج أحمد بدر الدين، و”حضرة المتهم أبي” للكاتب محمد جلال عبد القوي والمخرجة رباب حسين، ومسلسل “يتربى في عزو” عام 2007 تأليف يوسف معاطي وإخراج مجدي أبو عميرة، بالإضافة إلى تقديمه عددا من السهرات التليفزيونية ومن بينها “المواجهة” التي نال عنها جائزة أولى. وفاز اشرف عبد الغفور بمنصب نقيب الممثلين بفارق أصوات كبير وصل إلى 500 صوت تقريبا لصالحه عام 2011 ثم قدم مسلسل جبل الحلال مع الفنان الراحل محمود عبد العزيز .

كما اشتهر الفنان أشرف عبد الغفور بأدواره التاريخية والدينية من خلال الدراما التليفزيونية، ومنها أدواره في مسلسلي “محمد رسول الله”، و”الإمام مالك”، وتجسيده لشخصية “سعيد بن جبير” في مسلسل “عظماء في التاريخ”، ودور سلطان العلماء العز بن عبد السلام في مسلسل “أئمة الهدى”، بالإضافة إلى مشاركته في عروض أوبريت “الليالي المحمدية” وحلقات برنامج “أسماء الله الحسنى”.

هذا فضلا عن الأداء الصوتي المميز الذي قدمه أشرف عبد الغفور لعدد من الكتب ضمن سلسلة الكتاب المسموع.

و من اعمالة عمر بن عبد العزيز  و صعاليك ولكن شعراء  و ابن تيمية  و هارون الرشيد  و يتربى في عزو و حبيب الروح و حضرة المتهم أبي و المسلسل الاذاعى الامام مسلم و غيرها من الأعمال العظيمة التي شكلت وجدان الشباب المصري و العربي .