غدا وقفه إحتجاجية علي سلالم نقابة الصحفيين

بريد القراء

كتب / كريم الرفاعي

قررت هيئة تحرير موقع الخبر الخاص بالصحف الحزبية المتوقفة أنها ستتخذ خطواتها التصعيدية ضد المجلس والنقيب في حال عدم تراجعهم عن تجميد ” الخبر ” موقع الصحف الحزبية المتوقفه بعد أن قامت بمنح النقيب والمجلس ٢٤ ساعه لحل أزمة تجميد موقع الخبر الإليكتروني . و قررت هيئة التحرير دعوة كافة الزملاء المتضررين من قرار التجميد للقيام بوقفه إحتجاجية سلمية غدا الاربعاء المقبل الموافق ٥ديسمبر ٢٠١٨ في تمام الثانية ظهرا علي سلالم نقابة الصحفيين لإعلان رفضهم القرار علي أن ترفع لافتات ضد كلا من النقيب عبد المحسن سلامه الذي تحدث خلال برنامجه الإنتخابي بحل القضية خلال ستة أشهر وهو مالم يحدث بعد مرور عامين كما نددت الهيئة بموقف أعضاء مجلس النقابه المخزي لقضيتهم وضد رئيس المجلس الاعلي للاعلام محمد أحمد وضد كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافه و دعت لحشد الزملاء الصحفيين الذين دخلت أزمة كسر أقلامهم لمرحلة تنذر بكارثه داخل الكيان النقابي للتحذير بأن صاحبة الجلالة تمر بمنحني خطر ووجهت الهيئة أنه في حال عدم الاستجابة للمطالبات بعد انتهاء الوقفة الاحتجاجية يمنح المجلس والنقيب فرصة ٤٨ ساعة يتم خلالها دعوة الزملاء وإعلان الإعتصام بالدور الثالث داخل مكتب النقيب ومكاتب أعضاء المجلس وتجميد عملهم ومنع دخولهم النقابه لكشف فشلهم جميعا كمجلس ونقيب في حل الأزمة وإتفقت هيئة التحرير علي أن يتم تصعيد أزمة صحفيوا الصحف الحزبية المتوقفه وتصعيد سقف مطالبهم كلما زادت فترة إهمال وتهميش قضيتهم . كما كلفت الهيئة عدد من الزملاء الصحفيين المتضررين بتجميع المادة المتلفزة التي وعد فيها النقيب بحل الأزمة سواء في برنامجة الانتخابي قبل عامين أو خلال فترة إنتخابه نقيب للصحفيين لعرضها علي الزملاء الراغبين في مساندة زملائهم في معاناتهم اليوميه