مي بوشناف من أمريكا الي بنغازي لإقامة مهرجان التذوق الأول

آراء و تصريحات اخبار عربية

كتب / كريم الرفاعي

في أ ول تصريح. رئيس المهرجان مي بوشناف أن “فكرة المهرجان كانت وليدة اللحظة حيث إنني وبعد عودتي من أمريكا بعد خمس سنوات من الإقامة هناك وحيث كنت استعمل دائما الصفحات المعنية بالتقييم للسلع والمنتجات قبل شراء أي شيء، نقلت هذه الفكرة باجتهاد شخصي وأنشأت صفحة خاصة بتقييم المنتجات في السوق المحلي بحسب خبرتي المتواضعة ولاقت الكثير من الاهتمام من المتابعين، وبعد ازدياد المتابعين للصفحة توسع التقييم حتى أصبحت المطاعم والمقاهي تتواصل معي لتجربة أصنافهم الجديدة حيث تواصل معي أحد رجال الأعمال بشأن تجربة نوع جديد من القهوة وإبداء تقييمي لها ومن ثم سألني إن كنت أستطيع التعاون في ترويج هذا المنتج الجديد في السوق ومن هنا تذكرت فكرة مهرجانات التذوق التي تفتح الباب أمام الشركات والمطاعم والمقاهي وكل من يعمل في صناعة المأكولات للتسويق والترويج لسلعهم، وبدأت التخطيط والدراسة لكيفية تنفيذ هذا الحدث في بنغازي”.
وذكرت رئيسة مهرجان التذوق أن: الهدف من أقامته اقتصادي بحت من حيث التسويق والترويج للمنتجات الجديدة والأصناف الجديدة والتعريف بالمشروعات الجديدة بالسوق ليتم التسهيل على الزائر من خلال المهرجان أن يتعرف على كل هذه المستجدات، كما انه يفتح فرصة كبيرك للتشبيك بين كافة الفئات المستهدفة بالمشاركة من شركات مصنعة ومستوردة للمواد الغذائية والمطاعم والمقاهي والمخابز ومحلات الحلويات والعصائر وصولا بالمشاريع الصغرى ودعمها.
أن مدينة بنغازي الليبية تستعد لإقامة مهرجان التذوق الأول من نوعه في البلاد، الذي سيبدأ من يوم الأحد 4 نوفمبر/تشرين الثاني وحتى 6 نوفمبر/تشرين الثاني بمنتجع لاقونا، حيث يفتح الباب للزوار من العامة، بالإضافة إلى أن هناك دعوات خاصة وعامة ويحاول القائمين على هذا الحدث ان يعكسوا صورة البلاد للعالم الأمانة والمستقرة خاصة بمدينة بنغازي لاحتواء الشباب حيث إن كل لجان المهرجان من فئة الشباب والرعاة الخدميين منهم مشاريع شبابية ناشئة.

وأتمت رئيسة مهرجان التذوق قولها أن: “نأمل أن ينتقل هذا المهرجان لمدن أخرى في ليبيا وهناك مبدئيا فكرة لنقله إلى مدينة طرابلس والاهم من كل ذلك انه لولا وقوف الأجهزة الأمنية وبلدية بنغازي والشركة العامة للكهرباء والرعاة للمساعدة لتنفيذ هذا المهرجان ما كان ليكون”.