غير مصنف

«ولا تحسبن اللذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون»

نعى الشريف د/ عبدالله الناصر حلمى امين عام تجمع آل البيت الشريف واتحاد القوى الصوفية وشيخ عموم الطريقة الناصرية الشاذلية ورئيس مجلس ادارة جمعية معكم للتنمية ضحايا حادث الهجوم المسلح على القول الأمني المتحرك أثناء مروره بميدان محمد زكي بطريق الواحة المتقاطع مع الطريق الدائري بمدينة نصر.

جاء ذلك خلال بيان أصدره د/ عبدالله الناصر حلمى مؤكدا أنه إذ ينعي شهداء مصر الأبرار فإنه يتوجه للمولى عزوجل بخالص الدعاء أن يمن على مصابينا الأبطال بنعمة الشفاء العاجل.

وأضاف: «النقيب أيمن حاتم والنقيب محمد وهبة ينضمان لتوهما إلى كتيبة شهداء الشرطة جوار الحق العدل المنتقم الجبار، حيث استشهدا الليلة عقب إطلاق نيران من سيارتين للإرهابيين خوارج الدين ومعدومي الضمير والعقل، على كمين الشرطة بالطريق الدائري محور المقطم مدينة نصر أول».

واختتم قائلًا: «شهداؤنا في الجنة ومجرميهم في جهنم وبئس المصير».