اختتم الرفاعية المولد وقلبهم مكسور على افتقادهم ابناً عزير غالى غاب خلف الاسوار

أخبار مصر دين ودنيا

محمود طارق الرفاعى.jpg

اختتم احتفال مولد الامام الرفاعي هذا العام بنجاح للجميع وبامتياز مع مرتبة الشرف.

يشكر شيخ الرفاعية وكل الرفاعية جميع من حضر او شارك فى اخراج المولد بشكل مشرف للصوفية والدولة المصرية بكافه اجهزتها و خاصة مؤسسات الدولة الذي تعاونت بصدق و بأخلاص و تفاني مع الطريقة الرفاعية كما يقول “انا مش عارف اشكر مين و ﻻ مين ﻻ اطول عليكم شكرا للجميع شكرا للترابط و التلاحم و الحب الذي يسود ابناء الطرق الصوفية بعضهم ببعض”.

كما شكر الرفاعى جميع الشخصيات العامة التي حضرت المولد اما ابناء الطريقة الرفاعية كما عودوني دائما امتياز مع مرتبة الشرف كل عام وانتم بخير كل عام و مصرنا الحبيبة بخير كل عام و رئيسها و جيشها و امنها بخير و في النهاية تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر.

اختتم الرفاعية المولد وقلبهم مكسور على افتقادهم ابناً عزير غالى غاب خلف الاسوار بحكم سجن لمدة خمس سنوات عجاف .

حرص مشايخ الطريقة الرفاعية على استغلال الاحتفال السنوى بمولد الإمام الرفاعى على رفع صور محمود نجل الشيخ طارق ياسين الرفاعى، شيخ الطريقة الرفاعية، وريث الطريقة، وشيخها المنتظر، على تعليق صوره مع محمود الشريف، نقيب الأشراف، ووكيل مجلس النواب، والدكتور عبدالهادى القصبى، رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب، ورئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية، في إشارة للإفراج عنه .وضمه إلى قوائم المشمولين بالعفو الرئاسى.

 

أننا كجموع المنتمين للطريقة الرفاعية نطالب الرئيس بالافراج عن ابننا محمود طارق يس الرفاعى ابا عن جد. كلنا نؤكد على انه يعادى الجماعة الارهابية كما نعاديها لان جميع الصوفيين ضد الارهاب بكافة اشكاله قلبا وقالبا . هذه هى عقيدتنا الراسخة ولم نغيرها يوما ومحمود ابننا صوفى حتى النخاع.