نعم للنقد البناء

تعليم مقالات
بقلم / خالد الخضرى  ” رئيس اتحاد معلمى مصر ”

من الواضح ان وزارة التربيه و التعليم تتابع نشطاء المعلمين و الاتحادات و الائتلافات التعليميه عن كثب و ذلك بغرض مجازاة المخطىء الذى ينشر مشاكل التعليم و تحويله للتحقيق بل و النقل لادارته لحين انتهاء التحقيق.
و نحن مع النقض البناء الذى يظهر اخطاء المنظومه و عيوبها من اجل التصحيح و النجاح و ترفض بتاتا النقض الهادم الذى تتحكم به المصالح الشخصيه و الاهواء و الميول التى تتصيد و تريد هدم المنظومه بكاملها بدون محاوله التنبيه و لفت الانظار لتصحيح المسار للافضل زملائى الاعزاء نتفق جميعا على حبنا لمصرنا الغاليه و نريد لها النجاح والتقدم.
و بالتالى نريد للتعليم التقدم و تحقيق الاهداف المرجوة منه و نعترف جميعا بأن هناك اخطاء و معوقات سببها قرارات انفعاليه و مناهج لا تواكب التطور و مسؤلين ليس لهم رؤيه ولا خطه ولا نيه لتصحيح الاخطاء ولا الاستماع للنصح و الارشاد و نعترف ايضا بوجود صراعات شخصيه و تصفيه حسابات يستغلها البعض من اجل الايقاع بالمنظومه و العمل على افشالها و توقفها ولكننا نريد من الجميع العمل على اصلاح الاخطاء و تصحيح المسار و الانصات للنقد .
الهادف البناء الذى يهدف لتقدم التعليم و تطويره و نطالب كاتحاد بعدم تصيد الاخطاء للزملاء المنتقدين لان غالبيتهم يهدفون للخير و تحقيق المرجو من التعليم و يأملون فى خريجين يعملون على نجاح مصر و تقدمها .
و نطالب السيد الوزير بان يكون فى كل ادارة مندوب يتلقى اقتراحات المعلمين و رؤيتهم فى علاج مشاكل التعليم و كيفيه النهوض به و تطويره لان حلقه التواصل بين الوزارة و معلميها غير موجودة .
و نؤكد للسيد الوزير بان معلمى مصر لا يريدون الا صالح التعليم والقضاء على معوقاته والعمل على نجاح المنظومه واثبات بانهم لو توافرت لهم الامكانات الماديه والادبيه لخرجت من تحت ايديهم اجيال تحمل مستقبل الوطن عاليا ونجاحه وسط الامم.