مقتل 26 عنصرًا من القوات السورية في معارك حلب ودير الزور

اخبار عربية

2014-635258904176971752-697_main

تعرضت القوات الحكومية السورية والمسلحون الموالون لها، لخسائر بشرية في معاركهم مع مسلحي المعارضة في حلب ومع تنظيم “داعش”في دير الزور شرق سوريا.

وقال مصدر مقرب من القوات الحكومية السورية إن “17 عنصرًا على الأقل لقوا حتفهم بنيران المعارضة المسلحة في الريف الجنوبي الغربي، من بينهم ضابط برتبة عميد، بعضهم في منطقة مخيم حندرات وقرب مدرسة الحكمة جنوب حلب”.

وأكد المصدر المقرب من القوات الحكومية أن “القوات الحكومية مدعومة بمقاتلين من حزب الله استعادوا السيطرة على ثلثي الصنوبرات والمحروقات وقرية العمارة في ريف حلب الجنوبي، إثر اشتباكات مع مسلحي جيش الفتح استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة وقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ ومقتل وجرح عدد كبير من المسلحين”.

بينما قالت مصادر خاصة في المعارضة السورية المسلحة إن “مسلحي جيش الفتح شنوا هجومًا عنيفًا على مواقع للقوات الحكومية في مخيم حندرات ودارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين، تمكنت المعارضة خلالها من التقدم والسيطرة على كامل المخيم واستعادة كافة النقاط التي خسروها أمس، وقتل العديد من عناصر القوات الحكومية، ولواء القدس الفلسطيني، وأن هناك تحضيرات كبيرة لإطلاق المرحلة الثانية من معركة تحرير حلب خلال الساعات القادمة أو أقل”.