سب الاشراف خروج عن الأسلام

مقالات

ال

24570_1119585006366_367308_n

بقلم / كريم الرفاعي

في المقدمة اعلم ان عنوان المقال سوف يزعج الكثيرين و خاصتا اتباع الوهابية وغيرهم الذين لا يفقهون بأمور الدين و اعلم ان هذه المقالة ستأخذ العديد من الانتقادات.

و لكن لدي حجتنا الدينية من الكتاب و السنة من الاحاديث الصحيحة من البخاري و مسلم للرد علي مداعيين العلم بالدين الاسلامي .

من هم الاشراف هم الذين ينتسبون بالنسب الي الرسول صل الله علية وسلم من ذرية سيدنا الحسن و سيدنا الحسين و اختهما قرة العينين السيدة زينب عقيلة بني هاشم رضى الله عنهم و ارضاهم .

روي عن عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول )  بني الإسلام على خمس : شهادة أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا رسول الله ، وإقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، وحج البيت ، وصوم رمضان ) رواه البخاري و مسلم .

اي الفرائض الخمس و اولهما بعد الشهادة هي فريضة الصلاة و بعتراف جميع الفقهاء ان اركان الصلاة هي النية  – تكبيرة الإحرام. – القيام في الفرض.- قراءة الفاتحة في كل ركعة.- الركوع. – القيام من الركوع. – السجود. – الجلوس بين السجدتين.- الطمأنينة في الجميع.- الجلوس للتشهد الأخير.- التشهد الأخير.- الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد التشهد الأخير.- التسليم.

فنجد ان الصلاة علي النبي صل الله علية و سلم بعد التشهد الاخير تسمي الصلاة الابراهيمية و هي كالتالي ” اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد . اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد “. رواه البخاري ومسلم من حديث كعب بن عجرة رضي الله عنه.

اي يعني ذلك سب اي فرد ينتسب الي الـ البيت هو اسقاط للركن من اركان الصلاة بالتالي تسقط الصلاة و يسقط ركن من اركان الاسلام .

بالنسبة للنص القرأني علي ذلك قول الله تعالي ” نَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ” صدق الله العظيم .

و هذا يعني ان الاشارة لهم بأي اتهام هو اسقاط لقول الله عز وجل اي اسقاط القرأن الي الخروج عن الاسلام