وزارة الخارجية تتابع قضية المواطنين المفقودين في سوريا

غير مصنف

th

بالإشارة إلى ما تداولته وسائل الإعلام بشأن احتجاز عدد من المصريين بسوريا أثناء عبورهم بطريق غير مشروع إلى لبنان قادمين من تركيا، أكدت وزارة الخارجية أن القطاع القنصلى كان قد قام بتوجيه البعثة القنصلية المصرية فى دمشق بمتابعة قضية المصريين المحتجزين مع السلطات السورية وتأمين عودتهم سالمين إلى أرض الوطن، وذلك فور تقدم ذويهم إلى القطاع القنصلى للإبلاغ عن واقعة الاحتجاز، وأن البعثة قامت بدورها بمخاطبة وزارة الخارجية السورية وكافة الأجهزة المعنية والتى أفادت جميعها بعدم توافر معلومات عن المواطن على عبد الرحمن على محمد البلتاجى، وأن المذكور لم يسجل له أى دخول إلى الأراضي السورية، وأن البحث لازال جارياً عن المواطنين حسين سعيد أبو عاصي ومحمد عوني عبد الشفيع أبو هجم.

هذا، وتستمر وزارة الخارجية عن طريق بعثتنا في دمشق في متابعة أوضاع المصريين الموجودين بسوريا والمبلغ باختفائهم فى سوريا، وفى هذا الإطار يهيب القطاع القنصلي بوزارة الخارجية بالمواطنين الامتناع عن محاولات الدخول غير المشروع إلى أقاليم الدول الأخرى خاصة سوريا ودول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وغيرها من المناطق التي تشهد اضطرابات وأعمال عنف حفاظاً على سلامتهم وتلافياً لتعرضهم للمسائلة القانونية.